الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن زيادة الطول؟
رقم الإستشارة: 225477

6600 0 444

السؤال

السلام عليكم..

لي بنت عمرها سبع سنوات ، تغذيتها جيدة ، لكن حجمها قليل، فوزنها 18 كجم، وطولها 125 سم، وأمها طولها 158 سم، ولكن صحتها جيدة، وأبوها طوله 165 ووزنه 69 ، والسؤال: هل يمكن أن نزيد من طولها مستقبلاً عبر الإبر الهرمونية مثلاً أو ممارسة نوع من الرياضة أو نوع معين من الأغذية؟ ما هي نصيحتكم ؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الأخ الفاضل

السلام عليكم ورحمة الله

مازالت ابنتك فى السابعة ويوجد لديها فرصة طويلة للزيادة فى الطول
فلا داع للقلق والاستعجال .

إن الغذاء الجيد وممارسة الرياضة بأنواعها المختلفة من الأشياء المهمة في المساعدة على النمو السليم للجسم بصورة عامة، فلا غذاء معين أو رياضة خاصة لزيادة الطول، ولكن يوجد اهتمام عام بالصحة يؤدي إلى نمو طبيعي .

والله الموفق

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً