الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم الكتف بعد علاج السرطان ما هي أسبابه؟
رقم الإستشارة: 2257746

11224 0 293

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عانت والدتي من الألم الشديد في ظهرها، منذ ثلاث سنوات تقريباً، فذهبت إلى زيارة الطبيب منذ خمسة أشهر، وبعد إجراء التحاليل الطبية، تبين بأنها تعاني ورماً خبيثاً في عمودها الفقري، في الكتف، وبعد الفحص الدقيق، اتضح بأنه سرطاناً في الغدة الدرقية.

قامت أمي بإجراء عملية العمود الفقري، لتنقية الورم، وكذلك قامت بإجراء عملية الغدة الدرقية للسبب نفسه، كل شيء مر بسلام، ولم يلمس الأطباء كتف أمي؛ لأن المرض سطحي جداً، بعد العملية بشهر، تم علاجها باليود المشع (radiothérapie)، - والحمد لله - لم تشعر بأي ألم في ظهرها.

بعد أسبوع عدنا لإجراء الفحص، وجد الأطباء أن الدواء قد أخذ مكانه في الغدة الدرقية، وفي العظام، ولكن آلام كتفها عادت من جديد، ولكنها غير ثابته، فأحياناً تكون قوية، وأحيان أخرى تقل، فحصها الطبيب وقال: إنه مجرد برد عادي، ثم وصف لها الأدوية اللازمة لتقوية العظام، ولعلاج الاكتئاب، وأدوية الغدة الدرقية (levotherox 100).

علماً بأن أمي تعاني من هشاشة العظام في عمودها الفقري، في الفقرات (3-4-5)، وهشاشة في الكتف أيضاً، منذ خمس سنوات، ما زالت هناك حصة لليود المشع، ستكون في شهر مارس، علماً بأن نوع السرطان الذي تعانيه فهو جريبي، هل هناك أمل في الشفاء بعد إنهاء استخدام اليود المشع (radiothérapie)؟ وما سبب آلام الكتف؟

ولكم مني خالص الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مايسة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكراً على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لقد تم الإجابة عن سؤالك في رسالة سابقة، وقد أضفت في رسالتك الحالية، بأن نوع السرطان كان من النوع الجرابي، وسرطان الغدة من هذا النوع يكون علاجه كما أٌجري للوالدة، أي أن يكون جراحياً، وباستئصال الغدة الدرقية، فإن كان الورم أكبر من (1) سم، أو كان هناك انتشارات، فإنه يتم استئصال الغدة كاملة، وبعد ست أسابيع يتم إعطاء اليود المشع؛ للقضاء على الانتشارات، ويتم إعطاء المريض هرمون الغدة إذا تم استئصال كلي للغدة.

وهذا العلاج ناجح - بإذن الله -، ونسبة عودة المريض خلال (10) سنوات، هي من 20- 30% فقط، وهي تعتبر منخفضة بالنسبة للسرطانات الأخرى.

أما بالنسبة لآلام الكتف، فإنه إما أن يكون كما قيل لك بأنها مجرد آلام عادية، تنجم إما من التهاب أوتار الكتف، أو بسبب وجود احتكاك في الكتف، أو أن يكون من الانتشارات، ولابد من إجراء صورة مسح للعظم (bone scan) باليود، وهو استقصاء شعاعي يتم بإعطاء مادة اليود المشع، وهذا مختلف عن العلاج باليود المشع، ثم إجراء فحص للعظم، ويسمى مسح للعظم، فإن كان هناك انتشارات للورم، فإنها تظهر في هذه الصورة، وعلى كل حال فإن كانت موجودة، فإن علاجها باليود المشع.

نرجو من الله لها الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً