الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب تغير رائحة الإفرازات؟ وكيف أتخلص منها؟
رقم الإستشارة: 2264349

4088 0 167

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة غير متزوجة، عمري 23 سنة، منذ سنة ونصف بدأت ألاحظ نزول إفرازات تميل إلى الاصفرار قليلا، ذات رائحة كريهة أشبه برائحة البيض، وتعبت من هذه الإفرازات جدا، كما أن رائحة دم الدورة كريه أيضا؟

أرجو التكرم بإخباري ما سبب هذه الإفرازات؟ وكيف أتخلص منها؟

علما بأني لا أستطيع الذهاب إلى المستشفى، وهل صحيح بأن استخدام غسيل سيتا روز للالتهابات يساعد في التخلص من الإفرازات؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هيفاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الإفرازات الصفراء ذات الرائحة الكريهة تدل على وجود التهابات جرثومية، وقد تنشط هذه الجراثيم خاصة في فترة الحيض؛ لأن مناعة الجسم تكون أدنى من باقي أيام الشهر؛ ولأن الدم هو وسط خصب لنمو الجراثيم، وبالتالي قد تصبح رائحة دم الحيض كريهة.

ويبقى من الأفضل دائما أخذ عينة من هذه الإفرازات، وفحصها في المختبر من أجل تحديد أفضل نوع مضاد حيوي تتأثر به، ولكن إن لم تتمكني من مراجعة الطبيبة، ولمساعدتك في مثل هذه الظروف، يمكنك تجربة تناول العلاج بالطريقة التالية:

1- تناول حبوب تسمى (كلينداميسين) عيار 300 ملغ حبة صباحا وحبة مساء لمدة 10 أيام.

2- بعد الانتهاء من الحبوب السابقة بيومين؛ يمكنك تناول حبة واحدة فقط من دواء يسمى (دفلوكان) عيار 150 ملغ.

3- خلال فترة العلاج السابقة يمكنك استخدام كريم يسمى (كيناكومب)، دهن على منطقة الفرج ثلاث مرات يوميا.

4- لا ننصح باستخدام الغسولات في منطقة الفرج إطلاقا، فمضارها أكثر بكثير من فوائدها، كما أنها لن تؤدي إلى علاج الالتهاب في داخل المهبل، بل قد تكون سببا في جعل الالتهاب مزمنا ومقاوما للعلاج؛ لأنها تغير من البيئة الكيميائية للفرج والمهبل، لذلك نصيحتي لك بالابتعاد عن كل الغسولات، وعدم استخدامها في منطقة الفرج.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً