الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من حل لكي أحمل؟
رقم الإستشارة: 227009

2833 0 255

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهز

أنا امرأة متزوجة منذ سنتين ونصف، وقدحملت بعد زواجي بثلاثة أشهر، واستمر الحمل ثلاثة أشهر، وحصل بعدها إجهاض، وإلى الآن لم يحدث حمل جديد!

أجريت كافة التحاليل اللازمة، وعندي ضعف في الإباضة، أعطتني الدكتورة (كلوميد)، ولم يحدث أيضا حمل! علما أنني عندما حدث الإجهاض، أخذت بعدها حبوب منع الحمل لمدة شهرين، فهل هي السبب؟

أفيدوني، جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لمعرفة سبب تأخر الحمل هناك بعض التحاليل يجب عملها للتشخيص، وعند زيارتك للطبيب المختص سيقوم بإجراء تلك التحاليل ومعرفة ما إذا كان هناك فعلاَ ضعف بالمبايض أم لا .

وعلاج تنشيط المبيض يكون بالكلوميد، ويستمر لعدة محاولات، وإذا فشل فهناك بعض الإبر المنشطة للمبيض يمكن أن تعطى لك، وبعدها ينصح بالجماع في أيام الإخصاب.

لا أعتقد أن حبوب منع الحمل التي استعملتيها هي السبب في المشكلة.

عليك المتابعة مع الطبيب المختص، والدعاء الدائم، وأسأل الله لك التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً