ما هي الوضعية الصحيحة للجماع حتى أحافظ على سائل زوجي وأتمكن من الحمل بأسرع وقت - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي الوضعية الصحيحة للجماع حتى أحافظ على سائل زوجي وأتمكن من الحمل بأسرع وقت
رقم الإستشارة: 2274794

33784 0 327

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخذت دواء (ديفاستون)، لمدة (10) أيام، ثم أوقفته، ونزلت الدورة بشكل قوي.

عند الانتهاء من الدورة يجب عليّ عمل صورة فتح الأنابيب، بعد الانتهاء من الدورة مباشرة، هل يساعد دواء (الغلوكوفاج)، إذا بدأت في تناوله؟ وما هي الوضعية التي يجب أن تكون عند الجماع؟

فأنا أعاني من مشكلة دائمة، وهي عند حدوث الجماع ما أن ننتهي منه أجدني أرى المادة التي خرجت من زوجي في داخلي تخرج، كيف يجب أن أحافظ عليها في الداخل؟ وكم من الوقت يجب أن أبقى نائمة على ظهري حتي لا تخرج المادة؟ أنا أرغب في الحمل في أسرع وقت، وقد أجريت كل الفحوصات وكلها سليمة.

أفيدوني وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رقية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تصوير الأنابيب بالصبغة والأشعة هي أحدى الوسائل التي تساعد في الاطمئنان على أن الأنابيب سالكة، ولا يوجد بها انسداد، وهذا أمر جيد، ولكن الحمل عموماً يحتاج أيضاً إلى الاطمئنان على المبايض، وعلى الرحم، بالإضافة إلى الأنابيب، وهذه أمور تحتاج إلى بعض الصبر والدعاء، قال الله تعالى: {فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا يرسل السماء عليكم مدرارا ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا}.

وحبوب (جلوكوفاج) جيدة أيضاً في تحسن التبويض، وزيادة فرص الحمل، حيث لها دور في ضبط هرمون الأنسولين، والعمل على معالجة التكيس، وهو حالة لا تستطيع البويضات الخروج من تحت جدار المبايض السميكة، وبالتالي يختل التوازن الهرموني، ويختل التبويض، وهذا يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، أو نزولها بشكل ضعيف، وهذا الأمر يؤدي إلى عدم حدوث الحمل.

وليس كل الماء الذي يخرج منك هو ماء الرجل، بل يخرج من المرأة ماء أيضاً، من إفرازات عنق الرحم، وإفرازات غدد بارثولين الموجودة في مقدمة الفرج، ويكفي لحل تلك المشكلة الاستمرار في الجماع بعد القذف لعدة دقائق، والبقاء مستلقية على الظهر بعد الانتهاء، ولا أعتقد أن خروج المني يمثل أساس المشكلة، ويا حبذا لو أجري زوجك تحليل المني، في رابع يوم من الجماع، وعرض نتيجة التحليل على طبيب تناسلية، لإبداء النصح، وتناول الأدوية المناسبة إذا تطلب الأمر ذلك.

والكسل في وظائف الغدة الدرقية، بالإضافة إلى ارتفاع هرمون الحليب، من الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التبويض، ومنع الحمل، ولذلك يجب فحص هرمونات الغدة الدرقية (TSH & Free T4)، وفحص هرمون الحليب، وتناول العلاج المناسب حسب التحليل، وننصح بتأجيل المنشطات والإبر التفجيرية لعدة شهور، حتى يمكن علاج مشكلة ضعف التبويض، وفي نهاية المدة قد يحدث حمل دون الحاجة إلى منشطات.

وكما هو معروف فإن السبب الرئيسي في حدوث التكيس أو الأكياس الوظيفية هو الوزن الزائد، وبالتالي يمكنك اتباع برنامج علاجي وغذائي يشمل الحمية الغذائية، وممارسة الرياضة، حتى ينقص الوزن في الشهور الستة القادمة، لمحاولة ضبط الهرمونات، وضبط الدورة الشهرية، مع تناول أقراص (جلوكوفاج 500 مج)، ثلاث مرات يومياً بعد الأكل لمدة ستة شهور، وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري من خلال مساعدة الأنسولين الداخلي في الدم على العمل الجيد، ويستخدم في مساعدة المبايض على التبويض الجيد، وعلاج التكيس.

ولإعادة تنظيم الدورة الشهرية، يمكنك تناول حبوب (دوفاستون) التي لا تمنع التبويض، ولا تمنع الحمل، وجرعتها (10 مج)، تؤخذ مرتين يومياً، من اليوم (16) من بداية الدورة، حتى اليوم (26) من بدايتها، وذلك لمدة من (3 إلى 6) شهور، حتى تنتظم الدورة الشهرية.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس، ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر مثل، (total fertility)، ويمكنك أيضاً تناول كبسولات (اوميجا 3)، أيضاً يومياً واحدة، مع تناول حبوب (Fesrose F)، التي تحتوي على الحديد، وعلى فوليك اسيد، مع أخذ حقنة واحدة من فيتامين (د)، جرعة (600000) وحدة دولية في العضل كل ستة شهور؛ لأنها مهمة لتقوية العظام، وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد، مع تناول الغذاء الجيد المتوازن.

كذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، مع تناول أعشاب البردقوش، والميرامية، والقرفة، وحليب الصويا، ولكل ذلك بعض الخصائص الهرمونية التي تساعد في علاج التكيس، وتحسين التبويض، وفي نهاية تلك المدة يمكنك عمل التحاليل، وهي: FSH - LH PROLACTIN- TSH- FREET4 - FSH- LH - DHEA - ESTROGEN -TESTOSTERON، في ثانى أيام الدورة، ثم إجراء فحص هرمون (PROGESTERONE)، فى اليوم (21) من بداية الدورة، وعمل السونار على المبايض خصوصاً في منتصف الدورة، وهي أيام التبويض، ومتابعة الحالة مع طبيبة متخصصة في هذا المجال.

حفظك الله من كل مكروه وسوء ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر بسملة _ من الجزائر

    شكرا على النصائح التى زودتونا بها شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااا

  • ببببببب

    شكرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً