الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ستختفي الأوردة الموجودة بكيس الصفن بعد عملية الدوالي؟
رقم الإستشارة: 2275268

4058 0 129

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أود أن أشكر سيادتكم كل الشكر والتقدير لما تبذلونه من جهد في هذا الصرح العظيم جعله الله في ميزان حسناتكم، وجزاكم خير الجزاء.

كان لي سؤال: أود أن أطرحه على سيادتكم.
حيث إنني أعاني من دوالي الخصية، وهي ذات حجم كبير، حيث يمكن ملاحظتها بوضوح بمجرد النظر، وعند تحسسها كأنها كيس كبير من الديدان، وقد نويت أن أقوم بالعملية الخاصة بها -بإذن الله- وكان لي عدة أسئلة أود طرحها على سيادتكم:

1- هل من الممكن تأجيل هذه العملية لعدة أشهر - أربعة أو خمسة أشهر - أم أن هذا خطر؟

2- هل بعد عمل العملية ستختفي تلك الأوردة الموجودة بكيس الصفن؟

3- هل سأحتاج إلى فترة كبيرة من الوقت لكي أستعيد صحتي الإنجابية، حيث إنني مقبل على الزواج بعد تسعة أشهر؟

4- هل من الممكن أن يحدث حمل وإنجاب دون عمل هذه العملية وتركها كما هي؟

وتفضلوا سيادتكم بقبول فائق الشكر، وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد عوض حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما تصفه ينطبق على دوالي الخصيتين، ولكن هل تم تأكيد تشخيصها عن طريق أشعة الدوبلير؟

الالتجاء لإزالة الدوالي من خلال العملية يكون لأحد سببين:
إذا أثرت على نتائج تحليل السائل المنوي لديك من حيث عدد الحيوانات المنوية وحركتها وتشوهاتها، أو إذا كانت تسبب ألمًا شديدًا عند الوقوف لفترة طبيعية، ولم تعد تستحمل ذلك الألم، ويمكن أيضًا أن يتم إزالتها كعلاج تجميلي فقط.

وعند إزالتها تختفي هذه الكتلة الدودية من كيس الصفن، وفي العادة بعد عملية الدوالي تعود الحيوانات المنوية إلى طبيعتها بعد مرور ستة أشهر على أكثر تقدير.

وبالإمكان أن يحدث حمل، وإنجاب -بإذن الله تعالى- إذا لم تؤثر الدوالي على مكونات السائل المنوي كما أسلفنا.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً