الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بعد الطعام بمغص وعدم خروج البراز بشكل كاف، أرجو الإفادة
رقم الإستشارة: 2281379

12116 0 268

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخواني الكرام: كل عام وأنتم بألف خير، رمضان كريم علينا وعليكم -إن شاء الله-.

توجد مشكلة أعاني منها قبل شهر رمضان الكريم بأسبوع، ولكن زادت حدتها خلال شهر رمضان الكريم: بعد تناول طعام الإفطار أشعر بمغص شديد جدا في أسفل البطن فوق العانة، فأذهب إلى الحمام، ولكن لا يخرج براز بالشكل الكافي, يكون البراز قليلا جدا، مع صعوبة بالغة في إخراجه، ولكنه براز رطب، وطبعا ليس إمساكا، ولكن صعوبة في التبرز، ويصاحب هذا شعور بسيط بالتقيؤ, حتى أنني أشعر أنني غير قادر على الضغط من أجل إخراج البراز.

بعد نصف ساعة تختفي الأعراض، وتظهر بعد ساعتين بشكل خفيف جدا. وأشعر أن المنطقة المذكورة أعلاه يابسة، والحمد لله رب العالمين أنه لا يوجد دم، ولا يوجد نقص في الوزن، لكن هناك ملاحظة أنني عندما أمشي مسافة؛ أشعر أثناء المشي بمغص شديد، وأنني بحاجة إلى التبرز، ولكن يخرج براز قليل رطب.

زرت الطبيب، وكتب لي العلاجات التالية:
metronidazole 250
scopina 10 mg
adol

وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فادي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الأعراض التي تذكرها تعتبر أعراضا بسيطة، ولا تدل على مرض معين، والحمد لله، وطالما أنك قد راجعت الطبيب، ووصف لك هذه العلاجات التي ذكرتها، فهذا يدل على أن الحالة سليمة، والحمد لله، إذ يمكن أن تكون التهابا خفيفا في الأمعاء، أو بعض التشنجات والغازات في البطن بعد الطعام، ومن ناحية الالتهاب، فإن الأدوية المصروفة تعتبر جيدة، وإن شاء الله ستشعر بالتحسن تدريجيا.

أما بالنسبة للغازات، فإليك بعض النصائح:
إذ ينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحارة: كالفلفل، والبهار، والشطة، والبصل، والثوم، وكذلك التخفيف من الأطعمة الحامضة، والتخفيف من تناول الأشربة الغازية (بيبسي، سفن أب,...) وما شابه.

من الأطعمة المساعدة على تخفيف غازات القولون: الكمون، ويمكن إضافته مع الأطعمة، أو رش المطحون منه على الطعام، وكذلك البابونج، واليانسون، والنعناع، والزنجبيل، والحلبة.

ويمكن استعمال الأدوية التالية عند اللزوم:
(duspatalin) حبة مرتين إلى ثلاث مرات يوميا.
(disflatyl) حبة بعد الطعام تمضغ مضغا مرتين لثلاث مرات يوميا، ويمكن تناولها عند اللزوم حتى بدون طعام.

ولا ننس نصائح الحكماء: (نحن قوم لا نأكل حتى نجوع، وإذا أكلنا لا نشبع) وكذلك النصيحة بعدم إدخال الطعام على الطعام.

وإذا لم يتم التحسن فالأفضل المتابعة مع طبيبك؛ لإجراء بعض التحاليل والدراسة اللازمة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: