الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من بروز صدري مع الثديين، ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2282259

2702 0 157

السؤال

السلام عليكم

أنا بعمر 17 عاماً، أعاني من مشكلة تضخم الثدي منذ 3 أعوام، ظللت أعاني من هذه المشكلة حتى ذهبت إلى طبيب منذ 6 أشهر، وفحصت، وقال: قم ببعض التحاليل لـ 3 إنزيمات، وكانت نتيجة التحليل أن 2 من هذه الهرمونات نسبتها طبيعية، وأعتقد أنها هرمونات أنثوية، ولكن هرمون التستستيرون كان أقل من الطبيعي بقليل، فقام بكتابة عقار أستمر عليه لمدة 3 أشهر، واسمه لتروزول.

مضت المدة ولم يتغير شيء! ماذا أفعل؟ علماً أني أريد أن أنقص وزني، فهل إن فعلت ذلك سوف يكون الثدي أكثر بروزاً أم أنه يمكن أن يقل حجمه؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ على حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التثدي أو Gynecomastia ينتج عن اختلال التوازن بين هرمون الاستروجين وهرمون الاندروجين، وفي هذا يحدث نقص في هرمون الذكورة التستوستيرون، وزيادة في هرمون الأنوثة الاستروجين، مما يؤدي إلى التثدي، والتثدي في تلك الحالة يحدث في الكتلة الدهنية، وفي غدد الثدي في نفس الوقت.

هناك نوع آخر من التثدي يسمى التثدي الكاذب، أو pseudogynecomastia‏ ويحدث فقط في الدهون، وليس في غدد الثدي، وهو يصيب في الغالب الشباب المراهق، وعادة ما يختفي مع بلوغ الـ 17 عاماً، إلا أن بعضها قد يستمر لفترة أطول، ويمكن أن يحصل لدى الرجال الكبار.

هناك فحوصات يجب إجراؤها لبيان الأسباب التي تؤدي إلى التثدي، ومنها وظائف الكبد ووظائف الغدة الدرقية، وقياس هرمونات الذكورة، والأنوثة عند الرجل، والبحث عن علامات أمراض الكبد المزمنة، وأمراض الغدة الدرقية، أو أية أمراض كلوية، كذلك التأكد من أية علامات للأنوثة لدى المصاب، بما في ذلك توزيع الشعر في الجسم والصوت الناعم.

الخلاصة إذا كنت ممن يمارسون رياضة كمال الأجسام، وترتاد الجم بشكل دائم، فإن حجم عضلات الصدر خلف الثدي قد يزيد ويعطي إيحاء بأن الثدي قد كبر حجمه وهذا إحساس خاطئ، وقد يختفي مع مرور الوقت، وفي حال كبر الحجم بشكل ملفت للنظر فعليك زيارة طبيب غدد صماء، وعمل التحاليل المطلوبة، وهناك أدوية يتم تناولها للتأثير في هرمون الأنوثة الزائد (استروجين) وبالتالي يقل حجم الغدد ويقل التثدي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً