الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل نقص عدد الحيوانات المنوية عند الرجل يؤخر فرصة الحمل؟
رقم الإستشارة: 2292815

5273 0 190

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا امرأه متزوج منذ سنة ونصف، ولم يحدث الحمل حتى الآن رغم انتظام دورتي الشهرية، وقد أجريت جميع الفحوصات المطلوبة وكانت كلها سليمة، ولكن زوجي يعاني من نقص في الحيوانات المنوية (16) مليونا، وصرف له الطبيب هذه الأدوية:

1- كورس لمدة 3 شهور evit 400
2- orthomol fertility plus
3- co-A10

كما وصفت لي الطبيبة دواء كيلوميد، استخدمته ثالث يوم الدورة، وقد نزلت علي الدورة بتاريخ 9 هذا الشهر، والآن أصبح لي 11 يوماً من بدايتها، مع العلم أن مدة دورتي الشهرية من 4 إلى 5 أيام فقط.

هل يمكن أن يحدث الحمل هذا الشهر؟ وما هي أفضل أيام الجماع؟ وهل النساء اللاتي يستخدمن كلوميد يحدث عندهن الحمل ببنت؟

أفيدوني، جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هنادي حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

إن احتمال حدوث الحمل في كل شهر هو بحدود 20،٪، وهذا في أحسن الظروف، أي عند الزوجين السليمين اللذين يعيشان معاً، وتحدث بينهما علاقة زوجية منتظمة، لكن هذه النسبة هي نسبة تراكمية، بمعنى أنها تزداد (ولا تتضاعف) شهرا بعد شهر، لتصبح بعد مرور سنة كاملة في حدود 85,٪ -بإذن الله تعالى-.

وفي مثل حالتك، فإننا لا ننصح بتناول الكلوميد، إلا بعد أن يتم التأكد من أن السائل المنوي عند زوجك قد أصبح في الحدود الطبيعية المقبولة، فالتحليل الحالي يعتبر دون الحدود المقبولة، وللتأكد يجب إعادة هذا التحليل بفارق زمني لا يقل عن 3 أشهر، هي دورة حياة الحيوانات المنوية، لذلك وبعد انتهاء زوجك من العلاج يجب إعادة التحليل ثانية، فإن أصبح في الحدود المخصبة -إن شاء الله-، فيمكن حينها البدء بإعطائك المنشطات المبيضية لزيادة فرصة حدوث الحمل، وننصح خلال هذه الفترة بعمل تصوير ظليل للرحم والأنابيب للتأكد من أنها سالكة، وبتناول حبوب الفوليك أسيد، واتباع نمط حياة صحي، فهذا يعطي فرصة أفضل لحدوث الحمل -بإذن الله تعالى-.

بالنسبة لسؤالك عن الكلوميد، واحتمال إنجاب السيدة أنثى عندما تتناوله؛ فهذه إلى الآن يعتبر مجرد ملاحظات من قبل الأطباء الذين يعملون في مجال العقم، وليس مؤكداً، وهو بحاجة إلى دراسات لمعرفة مدى دقته، وكم النسبة المحتملة فيه.

أسأل الله -عز وجل- أن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب .

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية هنادي الغامدي

    مشكورين و الله يشفيه ويرزقني الذريع الصالحه المعافاه

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً