الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي جرثومة cmv igg؟ وما هي مضاعفاتها؟
رقم الإستشارة: 2296698

8531 0 165

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أتمنى لكم خير عطاء وبركة.

أنا سيدة متزوجة، وأم لطفلين، حملت في أيلول الماضي، وأجهضت الطفل -الحمد لله- وراجعت الطبيبة، وبعد الفحصوصات أخبرتني أنني مصابة بفايروس cmv igg، فما هي هذه الجرثومة؟ وهل هي مزمنة، أم يمكن علاجها؟ وهل هناك علاج معين لها؟ وما مدى تأثيرها على الولادة القادمة؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هدى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عوضك الله بكل خير, وجعل صبرك واحتسابك في ميزان حسناتك يوم القيامة، وحفظ لك طفليك, وأقر عينك بهما.

بالنسبة لتحليل igg -cmv فإنه إيجابي، وبنسبة عالية جدا بين الناس, وكذلك بين الحوامل, وهذه الإيجابية في هذا التحليل بالذات لا تكفي وحدها للقول بوجود إصابة حديثة, أي أن هذا التحليل لا يعني بأنك مصابة الآن بهذا المرض، ولا أنه هو السبب في الإجهاض, بل إن هذا التحليل يدل على أن جسمك قد تعرض في الماضي لهذا الفيروس، ثم قام بتشكيل أجسام مناعية ضده, لكن هذا الفيروس قد يبقى في الجسم كامنا وخاملا، ثم ينشط في بعض الظروف لسبب ما.

ومن أجل معرفة هل نشط أم لا, فلا يكفي تحليل واحد, بل يجب إعادة هذا التحليل مرة ثانية، لكن بفاصل أسبوعين، فإذا ارتفع كثيرا، فهنا يمكن القول بأن الإصابة القديمة عندك قد نشطت, ولربما هي السبب في الإجهاض, لكن إذا بقي بنفس الحدود التحليل الأول، أو ارتفع ارتفاعا طفيفا فقط, فهنا لا يجوز القول بأنه السبب إطلاقا, وحينها لا داعي لتناول أي علاج, وليس هنالك خوف على الحمل القادم -بإذن الله تعالى-.

نسأله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً