الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تأتأة في نطق بعض الحروف
رقم الإستشارة: 2298539

3014 0 215

السؤال

السلام عليكم

أبشركم بأنني تخلصت من قضية فتح الفم أثناء الكلام وذلك بشكل محرج جدا، والتي سبق واستشرتكم فيها.

والآن أصبحت لدي التأتأة مع تحكمٍ بفتح الفم وعدم فتحه بشكل كبيرٍ ومحرجٍ، وأصبحت التأتأة هي نطق صوت (اءءءءءء) ثم التأتأة ثم النطق بطلاقة.

ولا أعلم لذلك تفسيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ وليد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا لك على الكتابة إلينا والتواصل معنا مجددا.

هذا خبر جيد أنك تقدمت إلى الأمام، وقد حصّلت هذا التحسّن، ويبدو أن المشكلة أو الصعوبة التي بقيت عندك هي لبّ الموضوع، وهي التأتأة وصعوبة النطق ببعض الأحرف، وكما وصفت في رسالتك.

والذي أريد أن أقوله لك الآن، أن تقدّر هذا التقدم، وتستمر عليه، وربما هنا يفيد جدا الاستعانة بأخصائي نطق، مما يمكن أن يدرّبك على بعض المهارات التي يمكن أن تحسّن هذه الصعوبة.

ولعلك تلاحظ أن معظم هذه الصعوبات ربما تتعلق ببعض المواقف الاجتماعية، ولذلك ربما بعض المهارات الاجتماعية قد تعينك في تخفيف بعض الارتباك الاجتماعي.

وفقك الله، ويسّر لك الأمر.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً