الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طلبت مني أمي المتوفية أرنباً في المنام، فما تفسير ذلك؟
رقم الإستشارة: 2300153

6089 0 213

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة متزوجة، رأيت في المنام أمي المتوفية قبل شهور قليلة، وكان يظهر عليها التعب، وأعطتني مبلغ 200 جنيه مصري، وقالت لي: خذي هذا المال لك من الدين المتبقي علي، ثم جاءتني مرة أخرى في المنام ذاته، وكان أبي رحمه الله جالساً بجوارها، ولكنهم لا يتحدثون مع بعضهما، كانت تبدو وكأنها شابة، ولكن كانت عيناها تدمع، وطلبت مني أنا وأختي الكبرى أن نحضر لها أرنباً، فاشتريت لها أرنباً كبيراً لونه أسود، واشترت أختي أرنباً صغيراً لونه أبيض، وأحضرنا الأرانب لها، ولكنها لم تجبنا، ثم أستيقظت من نومي، فما تفسير ذلك المنام؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ابتسام حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

خيرا رأيت، وخيرا يكون، من رأى أن الميت أعطاه شيئا من محبوبات الدنيا فهو خير يناله من حيث لا يحتسب، وحُصُول خير ووصول أمل، ورؤياك تدل على خير يأتيك من حيث لا تحتسبين، وأن هذا الخير سيتتابع عليكم.

والرؤيا الثانية: فهي ترشد إلى فعل عمل صالح، وصدقة جارية تنتفع بها أمك، والرؤيا تدل على أنك ستكثرين من الدعاء وفعل الخير عن والدتك، وقد تدل على: تقاطع وتدابر حصل بينكم بعد موت أمكم، وهذا ما يحزنها، فإن كان ذلك حاصل فصلوا ما بينكم، وقد يكون هذا التدابر بسبب إرث، وأنت تستطيعين أن تجمعي هذا الشمل ولو بالتنازل عن بعض الحقوق، وسيخلف الله عليك من حيث لا تحتسبين.

ومما ينتفع به الميت ما ذكر في حديث ابن ماجة: عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: «إِنَّ مِمَّا يَلْحَقُ الْمُؤْمِنَ مِنْ عَمَلِهِ وَحَسَنَاتِهِ بَعْدَ مَوْتِهِ عِلْمًا عَلَّمَهُ وَنَشَرَهُ، وَوَلَدًا صَالِحًا تَرَكَهُ، وَمُصْحَفًا وَرَّثَهُ، أَوْ مَسْجِدًا بَنَاهُ، أَوْ بَيْتًا لِابْنِ السَّبِيلِ بَنَاهُ، أَوْ نَهْرًا أَجْرَاهُ، أَوْ صَدَقَةً أَخْرَجَهَا مِنْ مَالِهِ فِي صِحَّتِهِ وَحَيَاتِهِ، يَلْحَقُهُ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهِ»

رحم الله والديك، وغفر لهما، وأعانكم على برهما بعد موتهما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: