الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حفظ القرآن لمن هم في مرحلة الروضة
رقم الإستشارة: 230608

4162 0 381

السؤال

بسم الله، والحمد لله! والصلاة على رسول الله!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته!
بارك الله في علمكم، ونفعكم به! أما بعد:

فالرجاء إفادتي بمنهج علمي إسلامي متكامل لحفظ كتاب الله لمرحلة الروضة من سن 3 - 5 سنوات، ومنهج المراجعة! وتزويدي بكتب تفيدني بذلك!
مع العلم: فأنا لا أعمل في هذا الحقل.
وجزاكم الله خيرا!


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الكريمة/ أمة الله حفظها الله!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أختي أمة الله، حفظك ورعاك! في حقيقة الأمر أنا أشكرك على هذا الاهتمام بولدك! نسأل الله تعالى أن يجعله من حفظة كتاب الله والعاملين به!

إن قضية حفظ كتاب الله تعالى تختلف من سن إلى سن آخر، وبحسب قدرات الوعي والفهم والتركيز لدى الطفل، وهذا يرجع إلى العوامل الذاتية والعوامل الخارجية، فالعوامل الذاتية تأتي من الطفل نفسه رغبة في الحفظ، بالإضافة إلى وجود عوامل خارجية مثل الوالدين، وتحبيبهما حفظ القرآن للطفل، بالإضافة إلى وجود حوافز مادية ومعنوية والتي تعزز جانب مواصلة الحفظ لدى الطفل حتى لايمل.

فالطفل في هذا السن يحتاج إلى من يرغبه، ويحبب له حفظ كتاب الله تعالى، ويقدم له التشجيع أمام إخوانه وأسرته وزملائه؛ حتى يحس بالجهد الذي يبذله، وهناك بعض الوسائل المنهجية التي تساعد في الحفظ:

1- لابد أن تعلمي ولدك أن كل عمل يقوم به لابد أن يخلص فيه النية لله تعالى حتى ينال الأجر والثواب، وأن كل عمل يفتقر إلى الإخلاص لا يؤتي ثمرته، وخاصة حفظ كتاب الله تعالى.

2- طريقة حفظ الآية أو الآيات، حيث يقرأ الآية مفردة قراءة صحيحة مرتين وثلاث بنفس الطريقة الأولى، ثم يسمع هذه الآية، ثم يمضي إلى الآية الثانية، ويصنع مثل ما فعل بالآية الأولى، بعد ذلك يسمع الأولى والثانية.

3- لابد من الاستمرار في الحفظ، وعدم الانقطاع، والاستمرار هو الذي يحصل به النتيجة المرجوة بإذن الله عز وجل!

4- محاولة سماع الأشرطة القرآنية بحيث يجعل له شريط القرآن في كل وقت في البيت، في السيارة، قبل النوم، ويكون ذلك بطريقة منهجية مرتبة.

5- مراجعة الحفظ، فالمراجعة جزء لا يتجزأ من الحفظ، فتجمع بين الحفظ الجديد ومراجعة القديم.

ولكن أنا أفضل ـ أختي ـ أن يلتحق بإحدى مراكز التحفيظ في المنطقة التي يسكن فيها؛ حتى يزداد علماً بكتاب الله، وطريقة الحفظ والتجويد، وإعطاء الحروف حقها.

أما في ما يخص المراجع، فهناك كثير من المراجع حول كيفية حفظ كتاب الله تعالى للكبار والصغار، وهذه تجدينها في أي مكتبة إسلامية في المنطقة، بالإضافة إلى وجود أشرطة سمعية وبصرية وأقراص كمبيوتر تختص بطريقة حفظ كتاب الله تعالى.
وبالله التوفيق!

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: