علاج آلام الرجلين والركبتين بعد ممارسة الرياضة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج آلام الرجلين والركبتين بعد ممارسة الرياضة
رقم الإستشارة: 2313521

3474 0 202

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أنا شاب أبلغ من العمر 26 سنة، كانت لدي إصابة في رجلي اليمنى في منتصف الساق لمدة سنة تقريبا وأجهل سببها، ويصاحبني الإحساس بالألم فيها غالبا عندما أركض، أو أصعد السلالم، بعد أن خفت قليلا مع مرور الوقت، وبعد انقطاعي عن الرياضة؛ مارست تمارين الحبل بحذاء غير رياضي، وبطريقة أظنها غير سليمة؛ فأصبحت بعدها أعاني من آلام في الركبتين معا، وأتعب بسرعة.

أنا على حالي هذا منذ أكثر منذ أسبوعين، وقد ذهبت إلى الطبيب المختص في العظام، وقال بوجود تآكل في الغضروف، وهو بسيط، وأعطاني بعض المسكنات، ونصحني بحقن إبرة في الركبة؛ لأنها رخيصة، وهو يضاعف ثمنها كثيرا، والسبب الثاني لوجود نوع واحد من الإبر عندنا وهي حقنة الكروتيزون، ولم أحبذها.

أفيدوني جزاكم الله خيرا: كيف أستعيد نشاطي من جديد فأنا متعب نفسيا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ رضا النعناعي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

إن الإصابة التي أصابت ساقك قد تكون قد سببت ضررا في العضلات الأمامية للساق، وقد يكون قد حصل تمزق فيها، ومن ثم عند الالتئام تكون قد حصل ندبة، وهذه الندية في العضلات قد تسبب مكانها ألما من إجهاد العضلات، ولذا يفضل أن تلبس رباطا (leg support) من الصيدلية، أو أماكن الرياضة، وهذا يخفف الألم في الساق عند الرياضة.

أما بالنسبة للآلام في الركبة؛ فيفضل أن ترتاح في هذه الفترة حتى تختفي الآلام، ثم بعد ذلك يمكن أن تبدأ بالرياضة تدريجيا، وبإشراف مدرب، وتناول المسكنات حتى يختفي الألم، ويمكن أن تضع كمادات باردة على الركب لمدة عشر دقائق مرتين في اليوم، وفي معظم الأحوال يختفي الألم.

وعادة الخشونة لا تكون في مثل سنك؛ إلا إذا كان هناك رضٌّ سابق، أو التواء على الركبة، وإبرة الكورتيزون قد تخفف الآلام مؤقتا، ويفضل في الوقت الحاضر عدم أخذها، ومراقبة الوضع مع الراحة، وبعد اختفاء الآلام يمكن أن تبدأ تدريجيا بالرجوع إلى الرياضة، ويجب أن يكون هناك مدة للتسخين التدريجي للمفاصل والعضلات.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: