خطبت فتاة واكتشفت أنها لا تناسبني بكل المعايير فكيف أفسخ الخطبة دون تجريحها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

خطبت فتاة واكتشفت أنها لا تناسبني بكل المعايير، فكيف أفسخ الخطبة دون تجريحها؟
رقم الإستشارة: 2318698

2929 0 171

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جزاكم الله خيرا كثيرا على الذي تقدمونه.

أنا شاب عمري 27 سنة، أصلي منذ صغري، أعيش في الغرب، ولم أرتكب معصية خوفا من الله، وأريد الزواج لأعف نفسي، وقد خطبت منذ سنة ونصف فتاة قريبة لي، وكنت أحبها في بداية الأمر، وكنت سعيدا بها، وأنا إنسان لا أحب النقاش والجدال والخصومة، وهي طيبة، لكن طبعها صعب، حيث أن أمها متوفية، وهي سريعة الغضب والزعل، وتطالب بحرية التصرف والقرار بعد الزواج بلا تدخل مني، وقد أفهمتها أن للزوج حقوق وولاية عليها، لكنها لا تقبل ذلك، وهذا الأمر أحزنني.

لا أعرف كيف أتصرف، وأخشى عقوبة الله إن تركتها بعد أن خطبتها، وأحتاج إلى زوجة، فماذا أفعل؟ هل سيعاقبني الله إن تركتها؟ كيف أتخلص من هذه الخطبة؟ لقد تم تحديد موعد الزواج بعد 10 أشهر، فكيف أخبرها أني لا أريدها؟ لقد كرهت الزواج.

جزاكم الله خيرا، وأصلح حالكم، وشكرا جزيلا على إجاباتكم الشافية.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عمر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

على المسلم أن يختار زوجة ذات دين وخلق، يسعد بها في الدنيا والآخرة، لذا يجب عليك أن تكون صريحا معها في بيان حقوق الزوجة على زوجها وفق أحكام الإسلام، ومنها قوامة الرجل ووجوب طاعته في غير معصية الله؛ فإن وافقت وامتثلت ذلك، وكانت ذات دين وخلق، فاستمرا في إتمام الزواج، مع ضرورة الحذر من أي علاقة، أو كلام محرم معها قبل العقد الشرعي؛ لأنها ما تزال أجنبية عنك.

وإن رفضت تلك الأمور، واشترطت عليك خلاف أحكام الإسلام، فاعتذر لها عن الاستمرار في الخطبة بكل وضوح، وليس عليك أثم في ذلك، ولا ظلم لها، لأنك لم تطالبها بغير شرع الله تعالى، وابحث عن غيرها، واحرص على ذات الدين والخلق، حتى تسعد بالدنيا والآخرة.

وفقك الله لما يحب ويرضى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن ام وئام

    اسفة لتدخلي .. لكن مافي شي مالو حل .. بكل بساطه اذا هي ما عندها فكرة او المعلومات الكافيه عن الحقوق ابزوجيه بالشرع .. فيك انت تشرحلها ياها .. طبعا وتعطيعها ادله من السنة النبويه الشريفه وتحاول تيجي معها بالاسلوب اللين وليس الاسلوب العصبي .. وفهمها حقوقها واجباتها .. وحقوقك واجباتك .. بكل سلاسة ..اسفه للاطاله

  • الجزائر نورالدين

    إذا لم تكن مقتنع بها فافسخ دون تردد فأن تحزنها لشهر أو شهرين ثم تنساك خير من أن تدمر حياتها وحياتك العمر كله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً