الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف لي استعادة قدرتي الجنسية مرة أخرى؟
رقم الإستشارة: 2319821

6576 0 172

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 27 سنة، كنت أمارس العادة السرية منذ 15 عاما، أعاني حاليا من أعراض دوالي الخصيتين، والتهاب أو احتقان البروستاتا منذ عام تقريبا، وبدأت أعاني من قلة الرغبة الجنسية، ومن انعدام الشعور بلذة القذف، ولم يعد يوجد انتصاب صباحي أو احتلام.

لا أعاني من ضغط الدم أو السكر، فهل دوالي الخصيتين ومشاكل البروستاتا تؤثر على الرغبة الجنسية؟ وهل تؤثر على الاستمتاع عند القذف، وكيف لي استعادة قدرتي الجنسية مرة أخرى؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

دوالي الخصيتين يتم تشخيصها فقط من خلال الفحص السريري المباشر بواسطة الطبيب المختص، وكذلك بعمل أشعة الدوبللير على الخصيتين، وبغير هذه الطريقة لا أحد يستطيع الجزم بوجود الدوالي، ووجود الدوالي في العادة لا تؤثر على الرغبة الجنسية أو الانتصاب.

لكن الإدمان على ممارسة العادة السرية التي تسبب مشاكل البروستاتا، واحتقان الجهاز التناسلي، قد تؤثر على الرغبة الجنسية والانتصاب، وبالتوقف التام عن هذه الممارسة سوف تعود الأمور تدريجيا إلى طبيعتها -بعون الله تعالى-.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً