الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخاف أن يضيع مستقبلي بسبب ضعف النظر عندي
رقم الإستشارة: 2323581

2216 0 167

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 23 سنة، أعاني من عدم وضوح الرؤية بالعين اليسرى، أنا أرى الأشياء لكن أشعر بعدم تركيز النظر فيها، ولا أستطيع قراءة الكتابة الكبيرة جدا والصغيرة، ومن مسافات قريبة جدًا من عيني لا أستطيع التركيز فيها، مع أني أرى الأشياء الأخرى.

ولم أكن أعلم أن عندي هذه المشكلة واكتشفتها بالمصادفة أثناء كشف طبي، وكان عمري 20 سنة وقتها، ذهبت بعدها على الفور إلى مستشفى للعيون، وبعد الفحوصات أخبرني أن عيني سليمة، تم الفحص تقريبا على 4 أجهزة، ولم يتضح شيء، بعدها استعمل الدكتور قطرات توسع حدقة العين، وقام بالكشف مباشرة على عيني، ولم يعثر على شيء، ولم أر ليومين بسبب القطرات.

المهم أبلغني أن عندك كسلا وظيفيا: وجربت جميع العدسات، ولم أر لوحة الحروف بوضوح وطلعت غاضبا ومحبطا بسبب المبلغ الخيالي الذي دفعته بلا فائدة.

بعدها ذهبت إلى محل نظارات لكي أقوم بقياس النظر، وأبلغت الشخص المسؤول، وقام بالكشف بالجهاز على عيني، وأبلغني أن مشكلتي استجماتيزم، وليس كسلا وظيفيا، وأنا إلى الآن لا أعلم من الشخص الصادق من الكاذب، فماذا أفعل؟ أخاف أن يضيع مستقبلي، وأتوقع كل الوظائف ترفضني بسبب عيني اليسرى فقط؟ فما هو الحل؟

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عيسى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الكسل الوظيفي يحدث نتيجة وجود عائق بالرؤية يمنع تشكل ذاكرة بصرية للعين المصابة بحيث يعتمد الدماغ على العين السليمة، ويهمل الصورة المشوشة القادمة من العين المصابة بالكسل، وقد يكون سبب الكسل الحرمان البصري من الرؤية كتغطية العين لفترات طويلة، أو وجود ما يعيق البصر ككثافة قرنية أو ساد (ماء بيضاء)، أو كثافات بالخلط الزجاجي.

وقد يكون سبب الكسل وهو الأشيع: تفاوت أسواء الانكسار بين العينين (سواء حسرا أو مدا أو استغماتيزم).

الكسل الوظيفي يجب علاجه في سن مبكرة (قبل سن الثالثة عشر) بإزالة العوائق البصرية، ووصف النظارة المناسبة، وتغطية العين السليمة لفترات معينة متقطعة من أجل تقوية العين الكسولة.

إذا تحسنت الرؤيا عندك -أخي الكريم- بعد تصحيح الاستغماتيزم، وعادت الرؤية طبيعية، فهذا ينفي وجود الكسل، أما إذا كان الاستغماتيزم عالياً مع فروق بالدرجات بين العينين، ولا تستجيب العين للتصحيح بالنظارة أو غيرها، فهذا يعني أن لديك كسلا وظيفيا، ولا يمكن للأسف تصحيحه أو علاجه بهذه السن.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً