الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قفز ابني على بطني وأنا حامل وأصبت بمغص، فهل نزل الجنين للحوض؟
رقم الإستشارة: 2324967

7890 0 173

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة عمري 26 عاما, لدي طفل عمره 3 سنوات، وحامل في منتصف الشهر السادس، لم أعان من مشاكل في حملي الأول وبحمد الله في هذا الحمل.

لكن قبل أيام قمت بأعمال منزلية متعبة, وبعدها للأسف قام ابني بالقفز على بطني وأنا مستلقية، بعدها بدأت أشعر بمغص مثل مغص الدورة، لكنه خفيف وغير مستمر، كما لاحظت نزول بطني بشكل ملحوظ، وقد كان من قبل مرتفعا، بالأمس أحسست بمغص وحرقة مفاجئة في الفرج استمرت لنصف دقيقة تقريبا، وبعدها شعرت بضغط في أسفل البطن، وألم في الشرج وتبولت عدة مرات في وقت قصير بالإضافة للإسهال.

بالمختصر شعرت كأن الجنين في الحوض، هل هي فعلا علامات نزول الجنين في الحوض? وهل هذا الوضع خطر في هذا الوقت? وهل من داع لزيارة الطبيبة أو الراحة?

أرجو الرد بأسرع وقت، فأنا قلقة جدا.

أعتذر عن الإطالة، وجزاكم الله خيرًا على جهودكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سورين حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأمر يحتاج إلى زيارة طبيبة أمراض نساء وتوليد لسماع الجنين بجهاز السونيكيد أو جهاز سماع الجنين، كما أنه بحاجة إلى إجراء سونار على الحمل للاطمئنان على حيوية الجنين، وعلى وضعه دون إبطاء، كما أنك بحاجة إلى راحة وعدم التعرض لرفع أشياء ثقيلة.

ومن المعروف أن بداية حركة الجنين في أواخر الرابع وبداية الشهر الخامس خصوصا مع السيدة التي حملت وأنجبت قبل ذلك ولذلك يمكنك الآن وأنت مستلقية على ظهرك التأكد من حركة الجنين مع عدم نزول دم، وعدم استمرار التقلصات مدد طويلة، وفي كل ذلك إشارة -إن شاء الله- إلى سلامة الجنين.

ولكي تطمئني هناك تقلصات رحمية وهي تقلصات تدريبية لعضلات الرحم تسمى تقلصات براكستون هيكس، وفيها تحدث استطالة وتدريب لعضلات الرحم لكي يستوعب الزيادة في حجم الجنين، وتحدث هذه التقلصات مع الشعور بالجفاف أو العطش أو لمس البطن، ومع زيادة نشاط الأم الحركي، أو زيادة حركة الجنين، وليس لها موعد محدد، وهي غير منتظمة مثل: تقلصات الولادة الحقيقة، ولا خوف منها على الجنين.

ومن العلامات الدالة على تلك التقلصات أنها تختفي مع تغيير الموضع، فإذا كنت واقفة مثلا فلك أن تجلسي، وإذا كنت جالسة فلك أن تقفى وتتحركي قليلا، مع أخذ دش ماء ساخن وشرب كمية كافية من الماء وتنظيم النشاط وعدم الإجهاد وعدم رفع الأشياء الثقيلة، خصوصا الأطفال، ولا ننصح بالنوم والرحة التامة في السرير بل الحركة المعقولة والمشي أفضل كثيرا من النوم في الفراش، ولا مانع من أخذ حبوب التقلصات الآمنة مثل بسكوبان، والمسكن مثل: بنادول، ولكن قد تختفى التقلصات كما قلنا سابقا دون اللجوء إلى تناول الحبوب، ولا يوجد خطورة على الجنين -إن شاء الله- طالما هناك متابعة للحمل بالسونار.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً