فتاة تؤذي نفسها وتأكل الورق كيف يمكن التعامل معها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فتاة تؤذي نفسها وتأكل الورق، كيف يمكن التعامل معها؟
رقم الإستشارة: 2327384

2065 0 157

السؤال

السلام عليكم

فتاة عمرها 14سنة، تعاني من صعوبات التعلم، وهي الصغرى في أسرة تفضل أخواتها، خاصة الأب، وهي تشعر بذلك، فظهرت عليها بعض السلوكيات، حيث إنها تؤذي نفسها بتجريح يديها بجروح سطحية، إضافة للحركة المفرطة، وأكل الورق وقطع صغيرة من البلاستيك، وأحيانا لا تستجيب للأوامر، وتدعي أنها لا تستطيع السيطرة على سلوكها، علما أنها خضعت لأربعين جلسة أوكسجين، وانتهت الجلسات وما زال السلوك مستمرا.

فما المشكلة؟ وما هي خطوات العلاج؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم علي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نسأل الله تعالى لهذه البُنيَّة العافية والشفاء.

ما دام لديها صعوبات تعلُّم فهذا يعني أنه ربما يكون لديها بعض المحدودية في مقدراتها المعرفية، وقطعًا مشاعر الأسرة نحوها هي مشاعر سلبية، مشاعر مرفوضة، وفي هذه الحالة لا بد أن يُوجَّه الجهد العلاجي نحو الأسرة، هذه الأسرة تحتاج لأن يتم التواصل معها، لأن يتم استكشاف توجّهات الأسرة نحو هذه الابنة، ومن ثمَّ يكون هنالك الإرشاد والتوجيه الأسري الذي يُقدِّمه أحد المختصين.

وأنتِ -جزاك الله خيرًا- من الواضح اهتمامك بهذه البنت، وأنا حقيقة أرى أن تُعرض على قسم الأطفال واليافعين بمؤسسة حمد الطبية والتابع لمستشفى الطب النفسي، وهو موجود في منطقة معيذر، سوف يتم تقييم الحالة، سوف يتم تدارس الوضع الأسري، والسلوكيات التي نشأت من الابنة هذه ربما يكون مشاعر الأسرة السلبية بجانب محدوديتها المعرفية قد ساهم في ذلك كثيرًا، والذي يظهر لي أنه ربما يكون لديها شيء من فرط الحركة، وفرط الحركة بالفعل أمرٌ مزعج للطفل نفسه ولمن حوله، والآن توجد وسائل علاجية ممتازة لمثل هذه الحالات من خلال الأدوية، من خلال تعزيز السلوك الإيجابي وتعديل السلوك، هنالك برامج ممتازة جدًّا.

أرجو أن تُقدِّميها إلى قسم الصحة النفسية للأطفال واليافعين والتابع لمستشفى الطب النفسي كما ذكرتُ لك.

قطعًا النواحي العامّة لتغيير السلوك معروفة، وهي: أن نُعزِّز السلوك الإيجابي، أن يتمّ تجاهل السلوك السلبي بقدر المستطاع، والتوجيه العام لهذه الطفلة، أن نُشعرها بأنها محبوبة، بأنها مفضَّلة، أن نوجِّهها الصواب ونُصحح لها سلوكها الخاطئ بما يتماشى مع إدراكها.

وبما أنها تقوم بأكل الورق وأحيانًا قطع صغيرة من البلاستيك يجب أن يتم فحصها طبيًا أيضًا، تقديمها إلى طبيبة الرعاية الصحية الأولية من أجل فحصها مهم، هذه قد تكون مشكلة سلوكية، لكن في ذات الوقت قد تكون مشكلة طبية، لأن الأطفال الذين يُعانون من ضعفٍ في الدم ونقصٍ في الحديد تكون لديهم مثل هذه السلوكيات، أي أكل الورق أو أي أشياء ليست ذات قيمة كالتراب مثلاً.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً