الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي رعشة في كلتا يدي.. فهل أعاني من شلل الرعاش؟
رقم الإستشارة: 2332316

3778 0 124

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة بعمر 16 عاما، بدأت ألاحظ منذ فترة ليست بالقصيرة رعشة في كلتا يدي، قرأت عنها، وشككت بأني أعاني من شلل الرعاش؛ لأني ألاحظها حتى في وقت الراحة، ولكني لم ألاحظ أية أعراض أخرى من أعراض شلل الرعاش عليّ، ولاحظت أيضا رعشة في قدمي وساقي، ولكني غير متأكدة.

لوهلة شعرت أن رعشة قدمي قد تكون وهما؛ لأني خائفة، لا أدري إن كان ما سأقوله له علاقة أم لا؟ ولكني أعاني من اعوجاج قدمي للداخل منذ صغري، قالوا لي إن الاعوجاج بسبب ضعف أعصابي، ولكنني قرأت أنها مشكلة عظام، كما أنها كانت تسبب لي الألم الشديد في ساقي إذا لم أنم جيدا، فهل للموضوع علاقة؟

أريد أن أعرف تشخيص حالتي قبل أن أخبر والدي، وهل من الممكن أن يكون لدي شلل الرعاش أم لا؟ لأني قرأت أنه عندما يأتي مبكرًا يكون تدريجيا.

أفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مريم تيلخ حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لم تذكري إن كنت راجعت طبيبا مختصا بالأعصاب، وأنا أستبعد جدا أن يكون سبب الرعشة عندك هو مرض الرعاش؛ لأن متوسط السن عند بدء الأعراض في هذا المرض هو سن 62 سنة، وهناك حالات تظهر قبل سن الخمسين إلا أنها ليست شائعة.

أكثر سبب لرعشة الأطراف وخاصة اليدين هو كثرة تناول المنبهات: كالشاي، والقهوة، وقلة النوم، وكثرة السهر، والإجهاد العضلي، لذا يجب مراقبة هذه الأعراض عندك إن كانت تأتي بعد الجهد أو القلق، ثم تخف وتختفي في البيت وأنت مرتاحة، وإن كنت ممن لا ينام جيدا، ويكثر من المنبهات.

- يحصل نوع من الرعشة عند الكثير بسبب القلق والتوتر أو الوقوف أمام الناس، وهذا يسمى بالقلق الظرفي، ويقصد به المخاوف التي تأتي للإنسان عند المواجهات، وأحياناً دون مواجهة، والسبب في ذلك أنه غالباً ما يكون لدى الشخص الاستعداد -أصلاً- للقلق والتوتر، وهذا لا يعتبر مرضاً, إنما هي ظاهرة تشاهد لدى كثير من الناس، وفي مثل هذه الحالة ينصح الإنسان بالنوم المبكر, وممارسة الرياضة, والتقليل من شرب الشاي والقهوة والمنبهات، وممارسة تمارين الاسترخاء؛ فهي ذات فائدة -بإذن الله- ويمكنك أن تجدها في كثير من مواقع الإنترنت التي توضح كيفية ممارسة تمارين الاسترخاء، وعند بعض الناس تظهر رعشة عند الغضب والانفعال العصبي، وتختفي عندما يعود الشخص إلى طبيعته.

- هناك العديد من الأدوية التي يمكن أن تسبب الرعشة، مثل: أدوية الربو، والكورتيزون، وأدوية أخرى، إلا أنك لم تذكر أنك تتناول أي أدوية.

ومن ناحية أخرى فإن بعض الرعشات الخفيفة تحصل نتيجة زيادة نشاط الغدة الدرقية، وتكون مترافقة مع نزول الوزن والإسهال؛ ولذا فإنه ينصح دائما إجراء تحليل للغدة الدرقية.

هناك ما يسمى بالرجفة البدئية أو (الردغة) يمكن أن يظهر في أي سن، وبعض الحالات يكون هناك شخص آخر في العائلة عنده نفس الرجفة، إلا أنه يمكن أن يكون المريض هو الوحيد الذي يشكو من هذه الرعشة في 50% من حالات الرجفة البدئية.

وتكون الرجفة مع تناول الطعام والشراب، وسكب السوائل، والكتابة والحركة، وتزداد مع القلق، والإعياء والجهد، والتمارين الرياضية، وتناول المنبهات، وتخف مع الراحة والارتخاء.

إن لم تستطعي أن تجدي من بين الأسباب التي ذكرتها أياً من الحالات التي توافق حالتك، فعليك بمراجعة طبيب مختص بالأمراض العصبية، ولكن قبل ذلك راقبي كل الأمور التي ذكرناها سابقاً حتى تجيبي على أسئلة الطبيب بدقة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً