الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زوجتي تعاني من انتفاخ في رجلها اليسرى، ونتائج فحوصاتها سليمة، ما السبب؟
رقم الإستشارة: 2332950

10135 0 148

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب متزوج، زوجتي مريضة أم إس، وتشتكي من ألم فوق الركبة، عبارة عن نقح في الرجل اليسرى، يزيد أثناء الليل.

ذهبنا لدكتور المخ والأعصاب، أجرى لها أشعة مقطعية، ورنينا مغناطيسيا، ورسماً للأعصاب، فكانت النتائج سليمة، فذهبنا لطبيبة روماتيزم، وبعد الفحص تبين سلامة النتائج، فذكرت لنا: قد تكون المشكلة بالفقرات العلوية، وصرفت لها حقن فيتامينات، وقالت: إن المشكلة ليست جلدية، وما زالت تعاني من الألم، فما توجيهكم لحالة زوجتي، وما الطبيب المختص الذي تنصحوننا بالذهاب إليه؟

أرجو الإفادة، جزاكم الله خيراً.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

إن كان الألم متوضعا في مكان واحد عند الركبة، ولا يترافق مع أي آلام تنتشر من الظهر إلى الركبة، وكان تخطيط الأعصاب طبيعي، فهذا يعني أن الألم موضعي، وليس من الظهر، أي أنه ليس من الأعصاب.

في بعض الأحيان آلام الركبة يمكن أن تكون بسبب مشكلة في مفصل الركبة، أو الأربطة التي حول الركبة، أو أحياناً التهاب في الأكياس الهلامية التي حول الركبة من الأمام، أو من الجنب، وعند بعض المرضى الذين يتناولون الكورتيزون، بسبب عدم وصول الدم إلى بعد مناطق عظام الركبة، وهذه الأمور كلها تظهر بالرنين المغناطيسي للركبة، وقد ذكرت أنه قد طلب الطبيب إجراء أشعة مغناطيسية للرجل، فهل كان هذا للركبة أو لمنطقة أخرى؟ فإن كان للركبة ولم يظهر أي تغيرات في العظم، أو في الأنسجة المحيطة في الركبة، فإنه يجب البحث عن سبب آخر لهذا الألم.

من ناحية أخرى، فإن آلام الورك يمكن أن تسبب آلاما في الركبة، إلا أن هذا الألم يستطيع طبيب الروماتيوزم أن يقدره بفحص مفصل الورك، ويمكنها أن تتلمس مكان الألم باليد، فإن كان هذا المكان مؤلما عندما يتم الضغط عليه، فقد يكون هو المكان المسبب للآلام، لأن اللمس أو الضغط على الركبة لن يكون مؤلما إذا كان سبب الألم ليس الركبة، وإنما منطقة الورك أو الأعصاب، لذى
يمكن تتناول الأدوية المسكنة مثل mobic 15، حبة واحدة كل يوم بعد الطعام، فإن تحسنت الأمور فإنه يمكنها الاستمرار لعدة أسابيع حتى يختفي الألم، أما إن استمرت فإنه يجب أن تراجع طبيباً مختصاً بالروماتيزم للفحص الطبي الدقيق، فهذا لا بد وأن يكشف سبب الألم، وفي بعض الأحيان نجرى صورة الأمواج فوق الصوتية للركبة، أو الرنين المغناطيسي.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً