الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاقة نقص الفيتامينات ومخزون الحديد وحبوب الوجه؟
رقم الإستشارة: 2342270

2061 0 123

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أجريت فحص الدم للكشف عن مستويات الهرمونات، لمعرفة أسباب ظهور الحبوب في الوجه بالمنطقة في أسفل الوجه، وجاءت النتائج ممتازة -الحمد لله-.

كانت نتيجة فيتامين (د): 4.5، وأخبرني الطبيب بأن لدي نقصا حادا، وكذلك نتيجة مخزون الحديد 5.6، وفيتامين (ب 12) هي 172.

السؤال هل بإمكان الصيدلي إعطائي الجرعات المناسبة لهذه المعادن والفيتامينات، أم يجب تجب زيارة الطبيب؟ وهل يمكن أن يكون هناك علاقة بين هذا النقص وبين ظهور الحبوب في هذا السن؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آلاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فبالنسبة لعلاج الفيتامين (د)، فإن أفضل طريق لرفعه هو تناول حبة 50 ألف وحدة مرتين في الأسبوع، لمدة شهر، ثم حبة كل أسبوع لمدة شهر آخر، ويعاد التحليل، فإن أصبح طبيعيا فيمكن تناول العلاج باستمرار، حبة كل أسبوعين، كما يمكن تناول حبة عيار 2000 وحدة يوميا، لمدة شهرين, وبعد ذلك حبة عيار 1000 وحدة يوميا بصورة مستمرة.

إن الحاجة اليومية من فيتامين (د) تختلف حسب العمر، وهي وسطيا (15-20) مكروغرام يوميا، وأهم المصادر الطبيعية لفيتامين (د) هي: زيت كبد الحوت, وصفار البيض، والزبدة، والقشطة، والكبدة, وكذلك حبوب الإفطار والعصائر والحليب المدعمة به.

وبالنسبة للتعرض للشمس، فإنه لا يمكن تحديد وقت مناسب للجميع للحصول على الكمية الكافية من الفيتامين، لأن التوقيت يختلف حسب عدة عوامل، ومنها لون البشرة وحساسيتها من الشمس، الوقت المناسب من السنة، وأي فترة من اليوم.

وعادة فإن الوقت المناسب يكون من الساعة 11 صباحاً وحتى الساعة 3 عصراً، ولمدة 15 دقيقة، وينصح ألا يكون الجسم مُغطى بالواقي الشمسي.

وبالنسبة لفيتامين (ب 12)، فإن أهم أعراض نقصه هي: الشُّعور بالتَّعب العام، وفقدان الطَّاقة، نقص الوزن، وفقدان الشَّهيَّة، الدُّوخة، وعدم التَّوازن, وضعف الرؤية، كثرة النِّسيان، وضعف الذَّاكرة، وقلَّة التَّركيز، وتعكُّر المزاج والاكتئاب، الخدر والتنميل في الأطراف.

ومن المعلوم أن أهم المصادر الغذائية لفيتامين (ب 12)، هي: الكبد، اللحوم، البيض، ومنتجات الألبان، والبقوليات: كالقمح والشعير،
أما بالنسبة للحديد فإنه يوجد عدة مركبات دوائية تحتوي على الحديد.

ويفضل بصورة عامة المتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الباطنية لوضع الخطة العلاجية المناسبة، والتركيز المناسب من الأدوية, وتحديد مدة العلاج.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً