الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاج الحرارة والإسهال لطفل حديث الولادة؟
رقم الإستشارة: 2344194

9061 0 143

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب، لدي طفل حديث الولادة، عمره 4 أشهر ونصف، تعرض لهواء بارد، ويعاني من حرارة، وإسهال خفيف، فما العلاج المناسب له؟

أفيدوني مع الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ yahya حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أي عدوى فيروسية وخاصة في العمر الصغير للأطفال، قد يكون معها أعراض نزلة البرد، من رشح وسعال وارتفاع في درجات الحرارة، بالإضافة إلى الإسهال، حيث يكون الجهاز المناعي للطفل خلال السنة الأولى من العمر، حديث العهد بالتعرض للفيروسات التنفسية والمعوية، ومن السهل أن يتعرض الطفل لمثل تلك الفيروسات، وبالتالي الإصابة بالعدوى، وخاصة بعد انقضاء الأشهر الأولى، حيث تحمي الطفل بعض الأجسام المضادة المناعية، التي تصل له من الأم، وتظل في جسمه تحميه خلال الأشهر الأولى من عمره، بعدها يعتمد الطفل على جهازه المناعي، والذي يكون -كما ذكرنا- حديث العهد بالتعرض للعدوى، وبالتالي تكون قدرته على مقاومة العدوى أضعف من الكبار.

ارتفاع درجة الحرارة يستلزم أن نعطي الطفل كمية جيدة من السوائل، حتى يتمكن الجسم من تنظيم درجة حرارته، واستعمال الخوافض مثل البارسيتامول (الأدول أو السيتال) كل 6 ساعات عند اللزوم.

والتعويض بالسوائل والأملاح، مع وجود الإسهال، هو العنصر الأساسي لمنع المضاعفات الناتجة عن الإسهال من جفاف وغيره.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • اليمن yahya

    جزاكم الله خير
    وبارك الله فيكم وحفظكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً