الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وجود خلايا غير طبيعية في الرحم، فما العلاج الأمثل لها؟
رقم الإستشارة: 2345003

14833 0 147

السؤال

السلام عليكم..

أجريت مسحة عنق الرحم، وظهرت النتيجة أن هناك خلايا غير طبيعية، والسبب فيروس hpv ، مع العلم أني متزوجة، وعمري 47 سنة، فما هو العلاج والحل حتى لا يتحول إلى سرطان عنق الرحم؟

وللعلم: فقد أصبت بسرطان الثدي قبل خمس سنوات وخضعت للعلاج.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ hadeel حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ففي حال تشخيص خلل نسجي في عنق الرحم -وأنت ذكرت إصابتك بفيروسHPV- يجب المتابعة عند طبيبتك النسائية، وقد يتطلب ذلك عمل مسحة مهبلية أخرى بعد 3-6 أشهر، ويمكن عمل تنظير مهبلي لفحص الجزء الداخلي من المهبل وعنق الرحم، وأخذ خزعة من عنق الرحم لتحليلها مخبرياً، وحسب نتائج التحاليل فيمكن أن يتم استئصال الجزء المصاب أو المراقبة الدورية.

وحالياً يجرى تحليل للحمض النووي لعينة عنق الرحم لتحديد الفيروس المسبب، فهناك مجموعة من فيروسات الورم الحليمي البشروي أكثر من 100نوع، ولكن أكثر الأنواع التي تؤدي اإلى الإصابة بسرطان عنق الرحم هي: 6-11-16-18 وقد تم تطوير لقاح جديد من أجل الوقاية من الإصابة بهذه الأنواع من الفيروسات الأكثر مسبب لسرطان عنق الرحم.

عليك المتابعة الدورية عند طبيبتك أو في مستشفى متخصص بالنسبة لسرطان الثدي، وهنا ليس له علاقة بالتبدلات الخلوية لعنق الرحم أو الإصابة بفيروس HPV.

شفاك الله وعافاك، وأدام عليك نعمة الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً