الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اللولب النحاسي سبب لي مضايقات كثيرة، فهل سيستمر الوضع هكذا؟
رقم الإستشارة: 2347068

2662 0 122

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة عمري 25 سنة، متزوجة ولدي طفلة, استخدمت عدة وسائل لتنظيم الحمل، وقبل أربعة أشهر ركبت لولبأ نحاسيا.

الدورة الشهرية ما زالت منتظمة في الموعد، ولكن زاد معدل أيامها من خمسة أيام إلى 12 يوما، تبدأ بنقط فقط لمدة خمسة أيام، ثم تزيد غزارتها حتى تنتهي، وهذا الأمر يضايقني، فهل سيتغير مستقبلاً، وهل يمكن الحد من التنقيط بداية الدورة الشهرية، وهل يمكنني ممارسة الرياضة؟

أفيدوني مع الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ shyma حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

نعم -يا ابنتي- من الممكن أن يتغير طول الدورة مستقبلا بوجود اللولب النحاسي, ففي بعض الأحيان قد يحتاج الرحم لفترة لا تقل عن 6 أشهر حتى يعتاد على هذا النوع من اللوالب, لذلك أرى بأن تصبري لشهرين آخرين, فإن بقيت الدورة طويلة ومزعجة, فالخيار أمامك هو: إما بتبديل اللولب إلى النوع الهرموني, أو إضافة حبوب تسمى (بريمولت) حبتين يوميا ابتداءً من اليوم 15 إلى اليوم 25 من كل دورة, تناوليها مدة 3 دورات شهرية, ثم توقفي عنها، ولاحظي شكل الدورات القادمة, ففي كثير من الأحيان تعود الدورة طبيعية -بإذن الله تعالى-.

نسأله -عز وجل- أن يمتعك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً