الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من شلل في الجهة اليسرى من الوجه، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2347322

2609 0 149

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة أرسلت لكم استشارة سابقة قبل سنتين، حيث أنني أصبت بشلل في الجهة اليسرى من وجهي، ذهبت لطبيب الأعصاب الذي تابع حالتي لمدة 6 أشهر إلى أن تحسنت -الحمد لله-، لكن ليس تماما، فما زالت بعض الآثار واضحة، مثل التشنج، صغر العين اليسرى، الشد العضلي، الحركة التصاحبية بين العين والفم، فمثلا عندما أبتسم تنغلق عيني وتتشنج.

نصحتموني في الاستشارة السابقة أن أقوم بعمل الإبر الصينية، والمساج، وفعلت كل ذلك دون جدوى ولو 1%، وبعد بحث طويل على الإنترنت شاهدت حالات مثل حالتي، واكتشفت أنها تسمى synkinesis أو الحركة التصاحبية، وعلاجها يتم بواسطه حقن البوتوكس.

هل فعلا يوجد علاج لسينكنيسيس، أم أنها تبقى إعاقة دائمة ليس لها حل؟ وهل فعلا حقن البوتوكس تفيد في هذه الحالة؟

أرجو منكم الإجابة، وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ hayat حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

هذه الحالة التي ذكرتها synkinesis وهي حالة تنجم عن التهاب العصب الوجهي، أو أحيانا بعد رض للعصب الوجهي، أو بعد عملية للعصب، فيحصل أن بعض الألياف العصبية للعصب التي تغذي ألياف عضلية معينة، فأثناء التئام العصب فيحصل أن هذه الألياف تغذي عضلات أخرى، وبالتالي فإنه في حركة معينة يحصل في الوقت ذاته حركات أخرى لا يقصدها المريض، فمثلا كما هو عنك فإنك إن ابتسمتِ تجدين عضلات العين قد انقبضت، فأنت تريدين الابتسامة، إلا أن حركة العين لا تقصدينها.

والأعراض التي يشكو منها المريض:

- تنقبض العين، ويصغر حجمها عندما يريد الإنسان أن يبتسم.

- ترتفع الوجنة إذا أراد المريض أن يغلق عينيه.

- تتشنج عضلات الرقبة إذا أراد المريض أن يستخدم الصفارة.

- تحصل حركات سريعة في عضلات الوجنة والذقن.

والعلاج يكون بعدة أمور أهمها:

- الجراحة، فهناك عدة عمليات لمثل هذه الحالة، والجراح يختار أفضل نوع الجراحة المناسبة للمريض.

- العلاج الطبيعي، ويبدو أنك جربتِ هذا النوع من العلاج، ولم تتحسن الأعراض عندك.

- العلاج بالبوتكس -كما ذكرت- وهو يقلل من الحركات في عضلات معينة، ولذا يتم اختيار العضلات التي يتم حقنها من قبل الطبيب بعد فحص المريض، وعادة ما تخف الأعراض خلال عدة أيام بعد حقن البوتكس، وقد تستمر التحسن لعدة شهور (3-7) شهور.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً