الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل توجد أدوية وقائية تحمي من مرض السل؟
رقم الإستشارة: 2358376

1194 0 84

السؤال

السلام عليكم

أبي يسأل إذا كان الشخص يتعامل مع أسرة لديها تاريخ بالسل، فما هي الأدوية الوقائية التي تحميه من التقاط ميكروب السل، أو قتل ميكروب السل إذا التقطه الشخص؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ مروة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الإصابة بالتدرن (السل) يمكن أن تكون إصابة مزمنة أو كامنة, وهذه الحالة لا تعتبر معدية, ولا تنتقل فيها الإصابة من شخص لآخر، وكذلك يمكن أن تكون الإصابة حادة وفعالة في الطرق التنفسية، وعندها تكون نسبة العدوى عالية, وهذه الحالة تحتاج للعلاج وللعزل، وأخذ الاحتياطات اللازمة بالنسبة للمريض وللمرافقين.

ولا توجد أدوية محددة للوقاية من الإصابة بالتدرن (السل), وإنما ينصح باتباع تعليمات الوقاية الشخصية, وذلك بعدم مخالطة المريض والاقتراب منه, وخاصة في حالات الإصابة الحادة والفعالة, وأن تكون جميع الأدوات الشخصية للمريض (مناشف, وأدوات النظافة الشخصية, وأدوات الطعام) معزولة ولا يتم استعمالها إلا من قبل المريض فقط, وأن يجري تنظيفها وتعقيمها بعد الاستعمال.

وعند الشك بانتقال الإصابة أو العدوى ينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الصدرية؛ لإجراء الدراسة اللازمة، والتأكد من التشخيص.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً