أخاف من السرطان بسبب ألم وبلغم في الصدر - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخاف من السرطان بسبب ألم وبلغم في الصدر
رقم الإستشارة: 2364006

4274 0 81

السؤال

السلام عليكم

أنا عزباء وعمري ٣٠ سنة، أعاني منذ سنة وأكثر من ألم في منتصف الصدر والحلق، مع حموضة أحيانا تكون شديدة، -ولله الحمد- لكنها غير مستمرة.

أشتكي منذ أسبوع ونصف من وجود بلغم أبيض شفاف، أحيانا أشعر أنه ينزل من أنفي على حلقي، وأحيانا أشعر به في الحلق، وأكثر من النحنحة حتى أتخلص منه.

لاحظت أنه يكثر عند الأكل، -والحمد لله- لا أعاني من نقص الوزن، الحمد لله وقت النوم لا أشعر بأي شيء، ولا أشعر بكتمة ولا سعال، فقط أحيانا أكح حتى أخرج البلغم، أحس أنه يضايقني.

صرت -والله- أفتح قوقل وأبحث في أعراض السرطان، وأثر هذا الشيء على نفسيتي وعلى حياتي، أهلي قالوا أنه شيء نفسي، وأنك تتوهمين هذا الشيء، وربطت البلغم بسرطان الرئة، وأحيانا أقول الحنجرة، وأنك صرت تتوهمين وجوده.

والله أصبحت في دوامة، وشخصية وسواسية للأسف، طمئنوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا داع للقلق أبدا من بعض البلغم الأبيض، وقد ذكرت أنه ينزل من الأنف، فلا بد من الفحص لدى اختصاصي الأذن الأنف والحنجرة لكامل الطرق التنفسية العلوية والأنف والجيوب الأنفية، والأغلب أنه التهاب فيروسي، ربما تحول لجرثومي في الأنف والجيوب الأنفية، حيث أن المدة قصيرة حوالي عشرة أيام، ولا يوجد سوابق التهاب تحسسي في الطرق التنفسية والبلعوم.

العلاج بمضادات الاحتقان ومضادات التحسس وبخاخات الأنف الموضعية والغسول الأنفية، وقد يلزم المضادات الحيوية في حال تبين وجود الجراثيم في تحليل البلغم الموجود في البلعوم.

التهاب الحنجرة لا بد أن يترافق مع بحة الصوت، ولم تذكري هذه الشكاية في سؤالك، وعليه أستبعد هذا التشخيص.

القلس الحمضي يخرش الحنجرة والبلعوم ويسبب إفراز المخاط من البلعوم والحنجرة بالتأكيد، ولا بد من علاج هذه الحالة بمضادات الحموضة والأدوية المضادة للإقياء والتي تغلق فتحة المعدة على المريء، وتمنع رجوع الحمض من المعدة للمريء والبلعوم.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: