الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تسارع دقات القلب بشكل مفاجئ وعدم توازن، فما تشخيص حالتي؟
رقم الإستشارة: 2369766

1940 0 96

السؤال

السلام عليكم..

أنا شاب، عمري 23 سنة، وزني 61 كيلو، مدخن للشيشة، وأمارس كرة القدم، عانيت تقريبا قبل 2 شهرين، وأنا خارج من المنزل على السيارة، وعندها أحسست بتسارع في دقات القلب شديدة، وثقل في الرأس، وأوقفت السيارة فورا، وذهبت للمستشفى، وعملت تحليل cbc وتخطيطا للقلب، وكان سليما، فقال الدكتور: ربما بسبب نقص الفيتامين، وأعطاني حبوبا نسيت اسمها، وعدت إلى المنزل، وأنا قلق لا أعلم ما بي، ولم أقتنع بكلام الدكتور، وعند عودتي أشعر بعدم التوازن، وعادت لي مرة أخرى، وذهبت إلى دكتور الأذن والأنف والحنجرة، ووجدت التهابا في الأذن الوسطى، وصرف لي اومسيت، وبيتاسرك، وبخاخا للأنف، وشعرت بتحسن طفيف، وبعدها بأسبوعين عادت لي الحالة، وأنا أقود السيارة، ومعها ألم في مؤخرة الرأس تحديدا فوق العنق، وينزل صديد من أنفي، مع أن معي حساسية في الأنف.

أرجوكم أفيدوني، فلا أعلم لمن أذهب؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Bandr حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأسباب اضطراب التوازن عديدة جدا؛ حيث قد تكون من مصدر الأذن الداخلية (على الأغلب)، أو من منشأ عصبي مركزي, بالإضافة للأسباب الأخرى: من تشنج عضلات العنق، والإرهاق العام، واضطرابات الضغط صعودا أو هبوطا أو تموج في قيم الضغط الدموي.

الحمد لله فقد كان فحص القلب والتحليل الدموي لديك طبيعيا، ولكن في كل الأحوال لا بد من زيارة طبيب الأذن والأنف والحنجرة لإجراء الفحص الطبي الشامل، ولإجراء اختبارات التوزان من وقوف ومشي وغيرها من اختبارات التوازن للتأكد من وظيفة الأذن الداخلية والدماغ (الطرق العصبية المركزية).

بالنسبة للألم في مؤخرة الرأس: فقد يكون بسبب تشنج عضلات الرقبة والإرهاق، وهي كما ذكرت (من أسباب اضطراب التوازن المهمة).

عليك باستخدام مرخي عضلي مع دهن الرقبة بجيل مرخي ومسكن، وإجراء بعض حركات الاسترخاء للعنق في جميع الاتجاهات، فإن لم يتحسن ألم العنق فلا بد من زيارة اختصاصي الأمراض العظمية والعمود الفقري لتحديد السبب وعلاجه، والذي قد يكون علاجا بنفس الوقت لهذا الاضطراب في التوازن الذي تحس به.

بالنسبة للشيشة: أيضا هي قد تكون من أسباب الدوخة؛ حيث أنها على المدى القصير تسبب التوسع الوعائي في أوعية الجسم عموما وأوعية الرأس خصوصا، مما يسبب هذا الصداع الذي تحس به، واضطراب التوازن بسبب نقص ورود الدم للدماغ, وعلى المدى البعيد لها كل سلبيات التدخين من آثار على الجهاز القلبي الوعائي، ومن آثار مسرطنة، بالإضافة لسلبية خاصة بالشيشة، وأثرها في حدوث انتفاخ الرئتين، وهي حالة لا علاج لها.

أنصحك بشدة بالتوقف عن شرب الشيشة؛ فهي كلها مضار.

وأما الحساسية الأنفية فهي تعالج بالوقاية من عوامل التحسس: كالعطور الثقيلة، والبخور، وخاصة التدخين، وغيرها من المواد الكيماوية, بالإضافة لاستخدام بخاخات الأنف الكورتيزونية الموضعية ( فليكسوناز, أفاميس, رينوكرت .. ) تحت الإشراف الطبي.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً