الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الشعور بالوخز في الصدر عند التوتر يعني إصابة معينة في القلب؟
رقم الإستشارة: 2371367

2987 0 66

السؤال

السلام عليكم.

أنا شاب عمري 29 سنة، متزوج، أعاني من وخز في الجانب الأيسر من الصدر، ويزداد مع التوتر، وبعد ترددي على مكان بارد لمدة أربعة أيام صار الوخز في أماكن عديدة من الصدر.

قمت بعمل رسم القلب، وكانت النتيجة سليمة، فهل أحتاج إلى عمل الإيكو أو الأشعة؟ علما أني أعاني من القلق ليلا، مع عدم انتظام التنفس والقولون العصبي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Amr حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لقد تم الإجابة على سؤالك في الاستشارة رقم: (2353644)، وقد ذكر لك الطبيب أن الأعراض التي ذكرتها الآن هي أعراض قلق فعلاً، أعراض قلق وتوتر، الشعور غير المريح هو من أكثر الأعراض شيوعًا عند مريض القلق، والوخز في القلب، والشعور بالغثيان هي أعراض جسدية للقلق، فالآن ما تشكو منه -أخي الكريم- هي أعراض قلق في المقام الأول، كون كان عندك اكتئاب لا يمنع من ظهور أعراض القلق الآن، فكثير من مرضى الاكتئاب يُصابون بأعراض قلق، بل يُقال إن ثلث المرضى الذين يُعانون من الاكتئاب يشكون من أعراض قلق وتوتر.

وأخبرك أنه طالما استفدت سابقا من الزيروكسات والبروزاك أن تستمر عليهما، فكما ترى أن رسم القلب كان طبيعيا، وأنت في مثل سنك، فإن كثيرا من الناس ممن ينتابهم القلق والتوتر تحصل هذه النغزات من جدار وعضلات الصدر، وتتكرر مع التعرض للبرودة، أو مع سماع أخبار، أو عند القلق والتوتر، وأول شيء يفكرون فيه أن هناك مشكلة في القلب، وكثير من الأحيان يترددون من طبيب لآخر، ويتم إجراء كل الاستقصاءات التشخيصية، ويكررها أطباء آخرون، ولا يظهر أي مشكلة، وعلى الرغم من ذلك يبقى عندهم القلق أن هناك مشكلة في القلب، وأن الأطباء لم يفهموا عليه، وأنهم لا يفهمون، ويحتار معه الاطباء كيف يقنعونه أن الآلام من جدار الصدر، وليست من القلب، وأنه كلما ازداد تركيزه على هذه الأعراض، فإنها ستزيد بسبب القلق والتوتر، فعضلات الصدر من أكثر عضلات الجسم استجابة للقلق والتوتر، وأنت يمكنك أن ترى كيف تحس بقبض في الصدر مع سماع الأخبار غير السارة، وأن الصدر ينشرح عند سماع الأخبار الطيبة.

إذا لم ينصحك الأطباء بإجراء الإيكو فليس هناك حاجة لإجرائها.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً