الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يؤثر الميتفورمين على الحمل؟
رقم الإستشارة: 2375870

27193 0 123

السؤال

السلام عليكم.

عمري 34 سنة، حملت في الشهر الثاني بعد الزواج، ولم يستمر الحمل بسبب عدم وجود النبض، وبعد الأسبوع العاشر أجهضت بالأدوية، وتبين وجود تكيس، وأرجعت الطبيبة إليه سبب الإجهاض، ووصفت لي ميتفورمين 850، وحبوب فيرتليتي وفوليك أسيد.

حاليا أنا حامل مرة أخرى بعد الإجهاض بثلاثة شهور، وقد توقفت عن الميتفورمين منذ أسبوعين فقط بعد استمرار ثلاثة أشهر في أخذه، وأنا خائفة من الإجهاض، فبماذا تنصحونني؟

وزني 83 كلغ، وقد حاولت إنزاله بالريجيم والرياضة، ونزل 2 كلغ ثم رجع، والدورة عندي كل 32 يوما، وأحيانا تتأخر يومين فقط، ولا أعاني من وجود شعر زائد.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ دلال حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحمل في هذه الحالة يحتاج إلى متابعة دقيقة مع الطبيبة المعالجة، أو أحد المراكز الصحية المتخصصة، والتركيز في المرحلة القادمة ليس على إنقاص الوزن، لأن الحمل حتى الولادة يؤدي إلى زيادة طبيعية في الوزن في حدود 12 إلى 13 كجم، ويمثل ذلك وزن الجنين والمشيمة والسوائل حول الجنين وبعض الماء المحتبس في الجسم.

والهدف في الحقيقة هو نوعية الطعام المفيد للجسم مثل البروتين النباتي والحيواني والخضروات والحبوب والفواكه؛ حتى يمكن الحصول على الفيتامينات والأملاح المعدنية الضرورية لكافة العمليات الحيوية داخل جسم الإنسان والمفيدة لك وللجنين في نفس الوقت، كما أن الغذاء الصحي الذي يحتوي على السوائل والحبوب يساعد في تجنب وعلاج الإمساك الذي تعاني منه الحوامل.

ومتابعة الحمل تتم من خلال السونار لمتابعة قياسات الجنين، كما انه من المهم الإستمرار في تناول حبوب فوليك أسيد وأحد مقويات الدم، وقد يصف لك الطبيب المعالج أسبرين الأطفال ودواء دوفاستون المثبت، مع أهمية الراحة وعدم حمل أشياء ثقيلة وتجنب الجماع لحين الاطمئنان على الجنين، كما أنه من الضروري تجنب الجلوس في أماكن التدخين؛ حتى لا يتم استنشاق غازات أول وثاني أكسيد الكربون السامة.

وتناول حبوب ميتفورمين سواء لعلاج تكيس المبايض أو لعلاج سكر الحمل أو مرض السكر، لا يؤثر على الجنين أثناء الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، بمعنى إذا تم تناول حبوب ميتفورمين لعلاج التكيس، وحدث حمل أثناء تناول الحبوب، فهي آمنة تماما ولا تؤدي إلى مشاكل، بل العكس هو الصحيح.

علاج سكر الحمل هو البدء في الحمية الغذائية أولا، وفي حال ظل السكر مرتفعا فيفضل أخذ إنسولين بدلا من ميتفورمن؛ لأن الإنسولين يضبط مستوى السكر أفضل كثيرا من حبوب ميتفورمين، ولكن ميتفورمين آمن ولا قلق من تناوله.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً