الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التوتر بسبب التصحيح الآلي في الاختبارات
رقم الإستشارة: 2391399

507 0 38

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أعاني من التوتر في وقت الاختبارات، وأعتقد أني لن أحصل على درجة عالية، علما أني من الأوائل، وأذاكر جيدا، وإذا نقصت درجة أو درجتين أبكي وأشعر بألم في قلبي.

مدرستنا تصحح بالتصحيح الآلي، وبعض الإجابات لا أعلم هل حددتها أم لا؟ وفي أسئلة الصح والخطأ كذلك، إنهم يصعبون الأمر بالتصحيح الآلي.

أيضا لا أحب أن يتفوق أحد علي، ليس أنانية مني، لكني لا أحب ذلك فقط.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نسأل الله تعالى لك التوفيق والسداد، وأن تكوني من المتميزين في حياتك كلها.

أنت لا مشكلة لديك، أنت شخص -ما شاء الله- طموحاتك عالية، تحبين أن تنافسي حتى نفسك ليس الآخرين فقط، وهذا أمر جيد وأمر ممتاز، وكل المطلوب منك هو أن تعدي نفسك الإعداد الصحيح للامتحان، وبعد ذلك إن نقصت شيئا من الدرجات هذا يحدث للإنسان، ليس هنالك كمالا أبداً.

إذاً حقري فكرة التسابق مع نفسك هذه، وتعلمي أن تقرئي الأسئلة جيداً، وأكثري من حل الاختبارات في أثناء العام الدراسي، هذا هو المطلوب منك وليس أكثر من ذلك، ويجب أن تنامي نوماً مريحاً مبكراً في أيام الامتحانات، تجنبي السهر، وطبقي بعض التمارين الاسترخائية البسيطة مثلاً قبل النوم، وبعد أن تقرئي أذكار النوم أو قبلها، خذي نفسا عميقا عن طريق الأنف وبطيئا، ثم بعد ذلك احصري الهواء في صدرك ثم اخرجيه عن طريق الفم ببطء وقوة، كرري هذا التمرين من 5 إلى 6 مرات، هذا -إن شاء الله تعالى- يعطيك راحة كبيرة، وعليك أيضاً بممارسة التمارين الرياضية، فهي مفيدة جداً، أي تمارين رياضية تناسب الفتاة المسلمة سوف تهدئ -إن شاء الله تعالى- من روعك، وتجعلك لا تقلقين كثيراً حول الامتحانات، أنت ممتازة وسوف تظلين هكذا -إن شاء الله تعالى-، ولا تنزعجي أبداً.

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً