الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل سيتحسن نظري عند استمراري في لبس النظارات الطبيبة؟
رقم الإستشارة: 2394059

1611 0 35

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله
شكراً جزيلاً لكم على مجهودكم العظيم.

أنا الآن عمري 21 سنة، قبل سنتين تقريباً شعرت بأعراض ضعف النظر، وهي أني أستخدم نظري لفترة بسيطة، ثم تأتي عدم الرؤية الجيدة، وقد تكرر ذلك أكثر من مرة، عندها ذهبت لطبيب العيون، وقال أن هناك انحرافا في النظر، وقال أنه يستحسن أن ألبس النظارة بشكل دائم، وأنا من ذلك الوقت ألبس النظارة بشكل دائم تقريباً، علماً أني لبست النظارة الأولى لمدة أكثر من سنة، بعد ذلك فعلنا فحصا جديدا، ولكن مضى علي شهر تقريباً أو ربما أقل أو أكثر لم ألبس النظارة، أي من قبل شهر من الآن إلى هذه الأيام وأنا من دون نظارة، لكني لم أشعر بأي أعراض، ولا تشويش، ولا صداع، بل اجتزت الامتحانات الجامعية بدون نظارة، وفعلنا فحصا في هذه الأيام، كان القياس كالتالي: أحد العينين درجة واحدة والأخرى نصف درجة، لذلك عندي خمس أسئلة:
1- (مع التوضيح بارك الله فيكم)، أيهما أفضل لبس النظارة بشكل دائم أم عند الحاجة إليها، علماً أني لا أجد حرجاً في لبسها بشكل دائم (إذا كانت النفسية تلعب دوراً).

2- إذا أطلت أكثر في عدم لبس النظارة هل سيأتي الصداع وكذلك تشويش الرؤية بشكل مؤكد؟

3- وإذا أتى التشويش هل ستحتاج العين مدة لتتكيف مع النظارة الطبية؟
4- هل سيزيد الانحراف إذا لم ألبس النظارة بشكل دائم؟
5- هل سيزول الانحراف بشكل نهائي مع التقدم في الوقت؟

وشكراً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأفضل لبس النظارة بشكل دائم حتى لو أحسسنا بعدم الحاجة إليها.

عدم لبس النظارة وخصوصا نظارة حرج البصر، أو ما يعرف بالانحراف Astigmatism يسبب الصداع وتشوش الرؤية، خصوصا عند التركيز بالعينين لفترة طويلة.

بالطبع لبس أي نظارة جديدة سيحتاج لفترة من الزمن للتأقلم معها، ولكن يجب ألا تزيد هذه الفترة على أسبوع إلى أسبوعين كحد أقصى، وإلا فيجب إعادة الفحص والتقييم.

الانحراف عادة يكون ثابتا خاصة بعد عامي ١٨-٢٠ سنة، ولا يزداد بترك النظارة، ولا يقل بلبسها لفترات طويلة، وهو لا يزول بتقدم الوقت وإنما يبقى ثابتا.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً