الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التعب والإرهاق وقلة التركيز.
رقم الإستشارة: 2394213

567 0 26

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من التعب والإحساس بالإرهاق منذ 3 سنوات تقريبا، علما أنني قمت بعمل فحوصات أكثر من مرة لنقص الفيتامينات وكان كله سليما.

فأصبح الجميع يظنني أتدلل، مع أني فعلا أحس بالتعب، ثم يظنون أنني مهووسة باختلاق الأمراض.

هل من الممكن فعلا أن أكون أحس بهذا التعب بسبب وسوسة نفسي لي بالمرض؟

وعلى أنني أعاني من قلة التركيز والاستيعاب بشكل كبير، وهذا لم يكن بالماضي!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Noor حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فكنت أتمنى أن توضحي عمرك؛ لأن هذا مهم خاصة أن طبيعة شكواك هي متعلقة بالشعور بالإجهاد الشديد، والتعب، وافتقاد الطاقات الجسدية، مع وجود الوسوسة، والقلق النفسي، والتوهمات المرضية طبعاً قد تؤدي إلى شعور بالتعب، لكنني لا أعتقد أنك متوهمة من المفترض أن يحدث الآتي:

أولاً: تذهبين إلى طبيب باطنية أو طبيب الأسرة ليجري لك فحوصات جسدية كاملة، تتأكدين من مستوى الدم لديك، مستوى السكر، وظائف الكبد، وظائف الكلى، مستوى الأملاح، مستوى الدهنيات، وظائف الغدة الدرقية، مستوى فيتامين ب12، ومستوى فيتامين د، هذه فحوصات أساسية، وإذا وجد أي نقص في أي من المكونات الرئيسية للدم مثلاً هذا يجب أن يتم تصحيحه.

النقطة الثانية: هو أن تنظمي حياتك وترتبيها، وأن تحسني إدارة الوقت، وأن تنامي النوم الليلي المبكر؛ لأن ذلك يجدد الطاقات، وتتجنبي النوم النهاري تماماً، وأن تمارسي رياضة تناسب عمرك، الرياضة مهمة جداً، رياضة المشي مثلاً ممتازة جداً أو أي رياضة أخرى تناسب المرأة المسلمة وتناسب عمرك، إذاً الرياضة مهمة، النوم الليلي المبكر مهم، التغذية المتوازنة مهمة، الحرص على الصلوات في وقتها مهم هذا يجدد طاقات الإنسان، وكذلك الحرص على الأذكار، التواصل الاجتماعي هذا أيضاً مهم ومهم جداً.

-فيا أيتها الفاضلة الكريمة- يجب أن تركزي على ما ذكرته لك، وأن تتخذي القرار المناسب، وأن ترفعي من همتك، الشعور بالانهزام يجب أن يتخلص منه الإنسان، الشعور بالدونية يجب أن لا يعيره الإنسان اهتماماً، الشعور بأن الإنسان غير فعال هذا يجب أن تتخلصي منه أيضاً من خلال أن تكوني نافعة لنفسك ولغيرك.

في بعض الأحيان الاكتئاب النفسي مقنع، أي غير واضح؛ لأنه لا يظهر في شكل أعراض تقليدية، ويظهر في شكل تكاسل، وإجهاد نفسي وجسدي، وضعف في التركيز، في هذه الحالة مضادات الاكتئاب جيدة ومفيدة، عقار مثل بروزاك مثلاً مفيد جداً، لكن أنا لا أستطيع أن أقول أنك مكتئبة أو أن التعب هذا ناتج من الاكتئاب، الاحتمالية موجودة ولكن هذا الأمر يجب أن يحسم من خلال مقابلة الطبيب كما ذكرت لك.

أسأل الله لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً