الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرشدوني لوسائل تعمل على زيادة الطول، فإخوتي أطول مني
رقم الإستشارة: 2398904

2434 0 14

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 17 سنة، أصبحت أعاني من طولي، علما بأن طولي 168سم، فإخوتي أكبر مني سنا، الأول بأربع سنوات وطوله تقريبا 177سم، والثاني بسنة واحدة وطوله 173سم، والدي طوله تقريبا بين 166 و167سم، أصبحت أعاني من الإحراج، أمشي في الطريق وتراودني وساوس، أصبحت أشعر بالقلق، فما هي التمارين لزيادة الطول؟

أفيدوني جزاكم الله خيرا، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ilyass حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمعدل الطول تتداخل فيه عوامل كثيرة منها: العامل الوراثي، ومعدلات طول الوالد والوالدة، ومعدلات أطوال أفراد العائلة، كما يمكن أن يكون السبب عضويا متعلقا بمشكلة طبية مزمنة، أو مشاكل الغدد، ومعدلات هرمون النمو.

يمكنك استشارة طبيب غدد صماء؛ لإجراء فحوصات، والتأكد من عدم وجود مشكلة طبية تحتاج للعلاج، وعمل صورة أشعة؛ لمعرفة معدل عمر العظم، والذي سيبين لك إذا كانت هناك فرصة لزيادة الطول باستخدام علاجات مناسبة، لكن لا توجد تمارين محددة لزيادة الطول، لذا قم بزيارة طبيب الغدد، وسيساعدك في معرفة السبب، وهل تحتاج إلى تدخل أم لا؟

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً