الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتعالج من وسواس المرض والموت؟
رقم الإستشارة: 2399053

878 0 31

السؤال

السلام عليكم؟

لدي مخاوف، وغازات وخفقان في القلب، وتفكير في الموت والمرض، ما العلاج؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الرسالة على قصرها فقد أدت الغرض، فهي تشير إلى وجود خوف مرضي يؤدي إلى الخفقان وتسارع نبض القلب، ويؤدي إلى الخوف من الموت، ومرض الخوف المرضي يؤدي إلى تهيج القولون، وإلى تكون الغازات والشعور بالانتفاخ.

وتتحول المخاوف الطبيعية إلى مخاوف مرضية، وتؤدي إلى اضطراب مستوى هرمون سيروتونين ودوبامين وهي هرمونات وموصلات عصبية في الدماغ مسؤولة عن الحالة النفسية والمزاجية السليمة، واضطراب مستوى تلك الهرمونات يؤدي إلى الكثير من الأمراض النفسية، مثل الهلع والاكتئاب والقلق والتوتر والخوف المرضي.

والقولون العصبي مرض يمكن علاجه من خلال تنظيم تناول الطعام، ومن خلال الإكثار من السوائل والألياف الطبيعية، ومن خلال تناول كبسولات البكتيريا النافعة بروبيوتيك probiotic، وتناول حبوب الخميرة ثلاث مرات في اليوم لمدة تصل إلى أكثر من شهر كامل لحين تنظيم الغذاء، ولا مانع من تناول قرص duspatalin صباحا ومساء قبل الأكل وعند الشعور بالانتفاخ والمغص.

ويمكن الحصول على الألياف الطبيعية من خلال تناول شوربة حبوب الشوفان والبرغل، مع الحاجة إلى تناول الخضروات المطبوخة مثل الكوسة والملوخية والبامية، مع الإقلال قدر الإمكان من شرب الشاي والقهوة لاحتوائها على مواد تؤدي إلى الإمساك، وللحصول على السوائل يجب الإكثار من شرب الماء وتناول عصير الخوخ والتين والبرتقال، والإكثار من زيت الزيتون مع الأجبان والسلطات وتناول فاكهة الخوخ والتين لأنها ملينة بطبيعتها.

ولعلاج الخوف المرضي يمكنك تناول حبوب cipralex 10 mg التي تساعد في ضبط مستوى هرمون سيروتونين في الدم وتحسن الحالة النفسية والمزاجية، حيث نبدأ بجرعة 10 مج لمدة شهر، ثم جرعة 20 مج لمدة 10 شهور، ثم جرعة 10 مج مرة أخرى لمدة شهر، ثم تتوقف عن العلاج، مع تناول كبسولات celebrex 200 mg وكبسولات myolgin مرتين في اليوم كعلاج مسكن للألم.

مع أهمية تناول كبسولات فيتامين دال الأسبوعية 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة شهرين، ويمكن تكرارها بعد 4 شهور مرة أخرى، ويفضل أخذ حقنة فيتامين دال 600000 وحدة قياس مرة واحدة، وتكرر بعد 4 شهور مرة أخرى، مع تناول أقراص كالسيوم 500 مج مرة واحدة يوميا لمدة شهرين أيضا، وهذا لا يغني عن الحليب ومنتجات الألبان يوميا.

مع ضرورة أخذ قسط كاف من النوم بمساعدة حبوب المكمل ميلاتونين melatonin 5 mg قبل موعد النوم بساعة؛ لأن الجسم يفرز مواد مسكنة ليلا أثناء النوم تسمى Endorphins وهي في الواقع مواد تشبه المورفين في تأثيرها الطبي على جسم الإنسان morphine-like chemicals دون أن يكون لها مضاعفات جانبية، مع محاولة نوم القيلولة لمدة ساعة أو أقل ظهرا، وسوف ينعكس ذلك على حالتك الصحية العامة -إن شاء الله-.

وللفائدة راجع علاج الخوف من الأمراض سلوكيا: (263760 - 265121 - 263420 - 268738)، وعلاج الخوف من الموت سلوكيا: (261797 - 272262 - 263284 - 278081).

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً