الشعور بالوحدة وعدم فهم الناس للشخص - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الشعور بالوحدة وعدم فهم الناس للشخص
رقم الإستشارة: 240240

3447 0 250

السؤال

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

منذ 6 أشهر أشعر دائماً بالوحدة، لا أحد يفهمني ممن حولي، ومع ذلك أنا أفهم كل أصدقائي وأهتم بهم، ولكن لا أحد يفهم ما بداخلي، ومع ذلك أنا أقول لهم مواقفي، ولكن هم لا أحد يفهمني، فهل يجب عليّ تغيير نمط حياتي أو ماذا؟

جزاكم الله خيراً، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ جوفان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

جزاك الله خيراً على سؤالك.

يجب أن لا تأخذ الأمور على الإطلاق بهذه الصورة، والمفروض دائماً أن نكون أكثر تجرداً في أحكامنا على مشاعر الآخرين نحونا، وأرى أنك حساسٌ بعض الشيء، مما جعلك تفرض رقابة صارمة على نفسك، وتفسر مشاعر الآخرين حيالك بصورةٍ سلبية.

ربما الذي تحتاجه في حياتك هو التغيير، وأن تكون إيجابياً في كل تصرفاتك، وأن تحاول أن تحسن الظن بأصدقائك، وأن لا تفرض قيمك الخاصة على الآخرين، وأن تقبل ما تراه إيجابياً من قيم وتصرفات الآخرين.

إذا كان الأمر مقلقاً لك لدرجة شديدة، فربما تجني فائدة من تناول أحد الأدوية المضادة للقلق، ومن أفضلها الدواء الذي يُعرف باسم بوسبار، وجرعته المطلوبة هي 5 ملجم صباح ومساء لمدة ثلاثة أشهر، كما وأن الانخراط في الرياضة الجماعية، وكذلك حضور حلقات التلاوة، سوف يحسن من تفاعلك مع الآخرين، وحسن الظن بهم، واختفاء الحساسية من جانبك .

وفقك الله لكل خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً