الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب استمرار الألم في الأضلاع اليمنى؟
رقم الإستشارة: 2407964

663 0 33

السؤال

السلام عليكم.

أجريت قبل 12 سنة عملية إزالة الغضروف L5S1، وقبل عامين رجعت الآلام أسفل الظهر وامتدت للأضلاع اليمنى، واختفى الألم بالمسكنات، وقبل عام رجع أقوى من قبل، بحيث صارت تمنعني من الحركة والجلوس.

استخدمت الأدوية لمدة شهرين واختفت الآلام، إلا ألم خفيف مستمر في الأضلاع اليمنى، ويزداد عند الضغط عليه، لم أعد أتحمل استخدام المزيد من المسكنات.

علما أني أجريت أشعة رنين، وتبين وجود نتوء خفيف في الفقرات L4L5.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فؤاد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
إن مستوى الأعصاب التي تخرج من النخاع الشوكي وتغذي منطقة الأضلاع أعلى من منطقة الفقرات التي أجريت فيها العملية بين الرابعة والخامسة، أي أن الانزلاق الغضروفي في أسفل الظهر، أي المنطقة التي أجريت فيها العملية ليس لها علاقة بهذا الألم، فالإحساس في منطقة الصدر وبين العضلات يتم عن طريق الأعصاب التي تخرج من النخاع الشوكي في المنطقة الصدرية.

والألم عندك كان في منطقة الأضلاع اليمنى، وكان يمنعك من الحركة، وهذا يعني أنه من عضلات منطقة الصدر، ويمكنك الاطلاع على الموقع التالي حيث يظهر العضلات الصدرية التي يمكن أن تسبب مثل هذا الألم:
https://www.muscle-joint-pain.com/trigger-points/trigger-point-self-treatment/serratus-anterior/

وعادة ما يتم علاج هذا الألم بالأدوية المسكنة؛ ولذا يفضل الاستمرار بالأدوية المسكنة لفترة أطول حتى يختفي الألم تماما، وكذلك يتم معرفة الأمور التي تسبب في تكرر الألم مثل الوضعية غير الصحية، كأن تجلس متكئا على طرف واحد وبشكل مائل لفترة طويلة، أو التعرض لمكيف أو تيار بارد.

ومن ناحية أخرى فإنه يمكن إجراء طبيعي، ويتم في البداية بإشراف المعالج الطبيعي، ثم تستمر أنت بنفسك لعدة أسابيع حتى يختفي الألم -بإذن الله-.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً