الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تنفع مضادات الذهان في علاج الخوف؟
رقم الإستشارة: 2412525

811 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل مضادات الذهان تنفع في معالجة حالات الخوف بالإضافة لمعالجة الفصام، وبالذات ريسبيردون؟

شكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مالك حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مضادات الذهان بجرعات صغيرة -مثلاً الرزبريادون بجرعة واحد مليجرام أو اثنين مليجرام -، تُفيد في علاج المخاوف والتوترات والوسوسة، لكن في هذه الحالات نعتبرها علاجات داعمة، أي أن ندعم بها دواءً آخر، يُعطى المريض العلاج الأساسي لعلاج المخاوف، ثم إذا لم يستجب بصورة جيدة يمكن أن تُضاف جرعة صغيرة من مضادات الذهان.

وفي بعض حالات القلق جرعة صغيرة من مضادات الذهان قد تكون لوحدها كافية جدًّا لعلاج الحالة.

فإذًا: لها دور حقيقي في علاج القلق والتوتر والمخاوف، لكن لا نستطيع أن نقول إنها في جميع الحالات ستكون مفيدة لوحدها.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً