الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم مزمن والأدوية غير مجدية، ما رأيكم؟
رقم الإستشارة: 2414057

678 0 0

السؤال

السلام عليكم

مشكلتي بدأت منذ 6 سنوات تقريبا، بدأت بإسهال مزمن دام تقريبا عامين دون ألم، والتحاليل كانت سليمة، حينها تناولت بعض الأدوية والأعشاب فانتهى الإسهال، ولكن في الوقت ذاته ظهر ألم خفيف في الجانب الأيسر تحت الأضلع، كان في بدايته خفيف ثم عندما أصبح محسوسا عمل لي الطبيب تنظيرا للقولون، وكانت النتيجة سليمة 100%.

أكد لي الطبيب أنني لا أعاني من شيء، لكنني بقيت بذلك الألم الخفيف الذي لا يكاد يلاحظ إلا إذا جلست، ومنذ حوالي شهر أصبح الألم محسوسا أكثر، ويلازمني كل ثانية، على شكل انتفاخ وتحجر للبطن في الجانب الأيسر، ووخز على طول القولون حتى جزء من المعدة.

وفي بعض الأحيان ألم في الجانب الأيسر أسفل البطن على شكل حرقان ووخز وتقطع، أحس به بعيدا عن مركز الألم الذي تحدثت عنه سابقا، هل أذهب بنفسي لعمل أشعة بالصبغة، أم أتجاهل الألم وأتعايش معه؟

منذ بداية المشكلة لم أعاني أبدا من دم مع البراز، ولا من تقيؤ، ولا من ألم يوقظني ليلا، ووزني طبيعي باستثناء فترة الإسهال التي أنقصت وزني، وبعدها عاد وزني طبيعي.

ماذا أفعل بالضبط؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ جزائري حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بما أن تنظير القولون كان سليما -كما ذكرت- في الاستشارة، فإن الأعراض التي تعاني منها هي غالبا بسبب غازات القولون، وهذه الغازات تنتج عادة من زيادة تقلصات في القولون، وللتخلص منها يفضل اتباع حمية معينة للتخفيف من هذه الغازات.

إذ ينصح بالابتعاد عن الأطعمة الحارة كالفلفل والبهار والشطة والبصل والثوم، والأطعمة الحامضة، والتخفيف من تناول الأشربة الغازية (بيبسي، سفن أب) وما شابه.

ومن الأطعمة المساعدة على تخفيف غازات القولون: الكمون، يمكن إضافته مع الأطعمة، أو رش المطحون منه على الطعام، وكذلك البابونج واليانسون والنعناع والزنجبيل والحلبة والشبت، وبذور الكراوية والقرفة والقرنفل، ويمكن استعمال الأدوية التالية عند اللزوم duspatalin حبة مرتين إلى ثلاث مرات يوميا.

disflatyl حبة بعد الطعام تمضغ مضغا مرتين لثلاث مرات يوميا، ويمكن تناولها عند اللزوم حتى بدون طعام، ولا ننسى نصائح الحكماء (نحن قوم لا نأكل حتى نجوع وإذا أكلنا لا نشبع)، وكذلك النصيحة بعدم إدخال الطعام على الطعام.

وإذا لم يتم التحسن فالأفضل المتابعة مع طبيب مختص بالأمراض الهضمية لإجراء بعض التحاليل والدراسة اللازمة.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً