الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لم أشعر بالسعادة منذ فترة طويلة، وأرغب بالوحدة، ما تفسير ذلك؟
رقم الإستشارة: 2415468

2690 0 0

السؤال

السلام عليكم

منذ سنتين ونصف تقريبا لم أحس بالسعادة مثل السابق، أحس دائما بالرغبة في الجلوس في المنزل، والتفكير الزائد في كل شيء حولي، وقلق على كل من حولي، وإذا جلست مع أصحابي أو أهلي لا أشعر بشيء، أشعر بالرغبة للعودة لوحدي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مها حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فقدان الإحساس بالسعادة والميل للوحدة والانعزال من الأعراض الرئيسية للاكتئاب النفسي، ولكن هناك طبعاً أعراض أخرى لم تذكرينها في استشارتك هذه، ولذلك أهم شيء مراجعة طبيبا نفسيا ليقوم بأخذ تاريخ نفسي مفصل، وكشف الحالة العقلية من خلال اللقاء المباشر؛ لمعرفة إذا كان هناك أعراض أخرى للاكتئاب وتشخيصه، ثم إعطاؤك العلاج المناسب، والعلاج قد يكون علاجا نفسيا، وقد يكون علاج دوائيا، وهذا كله يعتمد على التقييم الطبي الذي يقوم به الطبيب النفسي، فلا تتردي في مقابلة الطبيب النفسي؛ لأنك عانيت ما فيه الكفاية أكثر من سنتين.

الأمراض النفسية والاكتئاب من الأشياء المنتشرة الآن، وعلاجها متيسر ومتوفر، وليس له آثار جانبية كبيرة.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً