الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بعد الفحص وجد الأطباء كتلة في الثدي.. فهل نتيجتها سليمة؟
رقم الإستشارة: 2417853

751 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمي عمرها ٦٠ سنة، اكتشفت أثناء حملة الكشف المبكر لسرطان الثدي بالماموجرام وجود كتلة مشكوك فيها، هذه الكتلة غير مؤلمة، ولا يوجد أي إفرازات لها، وبعدها طلب الطبيب أخذ خزعة من الثدي، وكانت نتائج العينة سليمة، وكانت نتائج الماموجرام BI -RAD 4c، أي أعطى التصنيف رقم ٤، فهل تنائج الخزعة صحيحة ١٠٠%؟ وماذا عن الماموجرام الذي أعطى الرقم ٤؟ هل الكتلة تعتبر حميدة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أبو إبراهيم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نشكر لك اهتمامك بوالدتك وحرصك على صحتها، ونسأل الله عز وجل أن يجعل عملك هذا في ميزان حسناتك يوم القيامة.

عندما يكون تصنيف الماموغرام بأن الورم هو من الدرجة ( 4)، فهذا يعني بأن التصوير لم يتمكن من تأكيد سلامة الورم، وهنالك احتمال مرتفع لأن يكون الورم خبيثا، وفي مثل هذه الحالات يجب أن يتم أخذ عينة من الورم للتأكد من التشخيص.

إن دقة النتائج تعتمد على نوع العينة، فإذا تم أخذ العينة عن طريق الإبرة أو الخزعة العادية بسيطة وبدون جراحة، فالنتائج هنا لا تكون مضمونة 100٪ ، بل تكون في حدود 80٪ فقط، أما إذا تم أخذ العينة عن طريق فتح شق جراحي، أو استئصال الورم نفسه وفحصه تحت المجهر، فالنتائج هنا ستكون مضمونة 100٪.

لذلك جوابي على سؤالك: (هل النتائج عند والدتك مضمونة أم لا؟) سيكون بناء على نوع العينة التي تم أخذها من الورم، وبإمكانك إرسال التقرير النسجي كاملا لنا؛ لمعرفة نوع العينة، لأن ذلك سيكون موضحا في التقرير، وهنا يمكن إفادتك بشكل أدق.

وما يجب التأكيد عليه هنا هو أن كل حالة يجب أن تعامل على حدة، وبناء على الموجودات والظروف الخاصة بها، فعندما يظهر التصوير شكا كبيرا في أن الورم خبيث عند سيدة في مثل سن والدتك الفاضلة، فالأفضل هنا هو عمل العينة عن طريق شق جراحي أو استئصال الكتلة كاملة، ولا يفضل عمل العينة عن طريق الإبرة، فإذا كان هذا ما تم عمله لوالدتك، وكانت النتيجة سليمة، فاطمئن تماما، أما إذا كان التشخيص تم عن طريق شفط العينة بإبرة أو خزعة بسيطة بدون شق جراحي، فإنني أنصح بأن يتم إعادة أخذ العينة ثانية، والأفضل أن يكون ذلك عن طريق إزالة كامل الكتلة وفحصها على شكل مقاطع.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك وعلى والدتك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً