الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يصعب علاج تقوس الساقين البسيط؟
رقم الإستشارة: 2420600

2997 0 0

السؤال

عمري ٢٢ سنة، عندي تقوس في الساقين، رحت لدكتور، فقال لي إن التقوس بسيط، وهناك مخاطر أن العظم لا يلتئم -بدون أن يفحص مجرد نظره- هل كلامه صحيح؟

مع العلم أن الدكتور أستاذ، يعني يدرس طلاب الطب.

مع جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي الشمري حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
يعاني العديد من البالغين من تقوس في الساقين حيث تكون الركبتان متباعدتين عن بعضهما البعض أو متلاصقتين، كما أن درجات تقوس الساقين تكون متفاوتة من مريض لآخر.

وتقوس الساقين في الكبار له أسباب وأنواع عديدة، فقد يكون بسبب وجود لين عظام في الصغر بسبب نقص الفيتامين (د) الذي لم يعالج، أو يكون متوارثا من الآباء.

وهذا التقوس قد يسبب أضرارا ومشاكل في مفصل الركبة، نتيجة التحميل غير المتوازن عليها؛ مما قد يؤدي إلى حدوث خشونة الركبة المبكرة، كما قد يؤثر على الشكل العام للمريض ومظهره.

يجب تقييم الحالة من قبل طبيب مختص بجراحة العظام لمعرفة إذا كانت هناك آلام ناجمة عن التقوس، أو أنها ناحية جمالية، ومن ثم يقوم الطبيب بالفحص الطبي، وفحص قوة العضلات، ويقوم الطبيب بإجراء أشعة جانبية وأمامية للركبة، وأشعة تشمل العظام من الفخذ للكاحل، وهذا يساعد الطبيب على قياس زاوية التقوس، ومن ثم أخذ القرار إن كان المريض يحتاج للعلاج الجراحي.

يجب أن تعلم أنه لا يوجد أي علاج غير جراحي يعيد الوضع الطبيعي للتقوس بعد سن 18, فهناك الكثير من المواقع التي تذكر طرق عديدة لعلاج هذا التقوس، منها العلاج بالأدوية، ولبس أحذية، أو جبائر معينة، ومنها علاج تقوس الساق بالتمارين الرياضية، حيث تصف المواقع العديد من التمارين والأوضاع التي قد تساعد على تصليح اعوجاج الساق.

ولكن الثابت من ناحية علمية أن جميع هذه الوسائل لا تصلح الاعوجاج الذي يكون موجودا بالعظام، وأن هذه الوسائل تؤدي فقط إلى تأخير العلاج، فالمعروف علميا أن العلاج الوحيد لتقوس الساقين في البالغين الكبار الذين اكتمل نموهم هو العلاج الجراحي إذا كانت درجة التقوس كبيرة.

وجراحات التقوس أصبحت متطورة، ويتم إجراؤها من خلال فتحات صغيرة، ولا يتم وضع الرجل في جبس كما كان يتم في السابق، وعادة ما يخرج المريض من المستشفى في اليوم التالي للجراحة بعد أن يكون قد تخلص من التقوس، وعادت رجله إلى استقامتها.

ذكرت أنت أن الطبيب أخبرك أن التقوس بسيط، فعلى ما يبدو أن الطبيب لم ير أن هناك حاجة للعملية بسبب أن زاوية التقوس صغيرة، وإذا كنت غير مقتنع فيمكنك أخذ رأي طبيب آخر متخصص في جراحة الركبة.

نرجو من الله لك دوام العافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً