الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب عدم الاتزان الذي أشعر به؟
رقم الإستشارة: 2421518

8994 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من دوار وعدم اتزان، ذهبت لطبيب الباطنة، وتبين أنها أنيميا بنسبة تتراوح ما بين 10-11، ذهبت لطبيب الأعصاب، وتبين أن الحالة بسبب الرقبة، فوصف لي البيتاسيرك، واستمررت عليه عدة أشهر، ومع أخذ الدواء أشعر بدوخة وعدم اتزان، فلا أستطيع المشي أو الوقوف بسهولة، ولا القيام بأعمالي المنزلية.

وعندما ذهبت لطبيب الأذن، أخبرني أنها بسبب أدوية الأعصاب التي أتناولها؛ حيث أنني أتعالج من نوبة تشنج أثناء النوم منذ 13 سنة.

الآن أستخدم الكيبرا مرتين يوميا، مع التوبامكس 25 مجم مرة يوميا، ووصف لي البتاسيرك 24، والستوجيرون، وقال: لا داعي لفحص الاتزان، فماذا أفعل؟ احترت من كثرة الآراء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم خالد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فتناول أدوية Keppra و Topamax و betaserc و stugeron يعالج الأمراض المتعلقة بالتشنجات والدوخة وعدم الاتزان، فلا مانع من الاستمرار في تناول تلك الأدوية والمتابعة مع الطبيب المعالج، والمفترض أنه تم إجراء رنين مغناطيسي أو أشعة مقطعية للمخ؛ لمعرفة سبب الدوار وعدم الاتزان، مع المتابعة مع استشاري مخ وأعصاب.

ومما يساعد على زيادة المشكلة وجود ضغط دم منخفض orthostatic hypotension، حيث يشعرك الضغط المنخفض بخفة رأس أو إغماءه، ولذلك من المهم قياس الضغط، وفي مثل عمرك فإن هبوط الضغط وليس ارتفاعه هو المشكلة، ويحدث ذلك نتيجة للارهاق البدني والاجهاد وعدم أخذ قسط كاف من النوم، بالإضافة إلى فقر الدم والنقص في تناول السوائل والمخللات.

وهناك مرض يسمى منيير Meniere’s disease وهو اضطراب في الأذن يمكن أن يصيب البالغين من كافة الأعمار، ويتميز بنوبات مفاجئة من الدوار قد تستمر ما بين 20 دقيقة إلى يومين تشعرك بالغثيان، وتتسبب بالتقيؤ مع وجود نقص في السمع وطنين وشعور بالانسداد في الأذن المصابة، وقد تحدث النوبات بشكل يومي وقد لا تتكرر إلا مرة في السنة، ولا يشعر المريض بالدوار بين نوبة وأخرى.

ويمكنك تناول مجموعة من الفيتامينات مثل رويال جلي وأوميجا 3، بالإضافة إلى Ferose F التي تحتوي على الحديد وعلى فوليك أسيد، مع أخذ حقنة فيتامين( د ) 600000 وحدة دولية في العضل مرة واحدة وتكرر بعد 4 إلى 6 شهور؛ لأنه ضروري جدا لتقوية العظام، وأخذ حقن مغذية للأعصاب neurobion في العضل يوما بعد يوم عدد 6 حقن، وسوف يمن الله عليك بالصحة والعافية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً