الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الأعراض النفسية والجسدية التي أشكو منها هل سببها الخوف أم ماذا؟
رقم الإستشارة: 2423351

2267 0 0

السؤال

السلام عليكم

بداية أصبت بخفقان شديد حتى نقلت بسيارة الإسعاف، وكنت خائفة جدا، توقعت أنني سوف أموت، وبعد ذلك أعطوني حقنة بالوريد، فرفعت عندي نبضات القلب ثم رجع بعدها طبيعي، ومن بعدها أجريت فحوصات عدة، وبدأت بالوسواس، والخوف، والأرق، والاكتئاب، وأهملت جسمي وطفلي.

عمي قال لي: إنها نوبات هلع؛ لأنه سبق وحدثت له هذه الحالة، وذهبت إلى طبيب نفسي، وشخصني باضطراب الهلع فعلا، واستخدمت دواء (اندرال وربمورون) لمدة كم شهر، ثم تركتها، وشعرت بتحسن، فقط كنت أستخدم (اندرال) وقت الخفقان.

والآن بعد 6 أشهر قطعتها، ولكن أشعر أنني أعاني من كتمة مستمرة، وتوتر، وآلام بعضلات القلب، وآلام تشبه السكتة القلبية، وهبوط ودوخة، وأشعر بهزة في جسمي -أشياء غريبة- أنا خائفة جدا إن لم يتم تشخيصي فعلا.

مع العلم أنني أعاني من ارتفاع في هرمون الغدة الدرقية، أعتذر عن الإطالة، ولكن هل من الممكن أن تكون هناك مشكلة بالقلب أو أي أعراض مرض آخر؟

علما بأن وزني زاد من الاكتئاب.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ Med Albarqi حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فعلاً الأعراض التي ذكرت في استشارتك تتطابق مع أعراض اضطراب الهلع بدرجة كبيرة، وعلاج اضطراب الهلع -يا أختي الكريمة- عادة هو مشتقات الأس أس أر أيز، والاندرال يؤخذ فقط لعلاج الأعراض القلق والتوتر الجسدية، ولكنه ليس بعلاج دائم لاضطراب الهلع، علاج اضطراب الهلع كما ذكرت أحدى مشتقات الأس أس أر أيز، ويفضل عادة السيبرالكس أو السيرترالين أو الباروكستين،
ويجب أن يستمر فيها الشخص باستمرار لفترة لا تقل عن 6 أشهر، وأيضاً مهم العلاج الدوائي لاضطراب الهلع أن يكون هناك علاج سلوكي معرفي، الأعراض التي ذكرت أنها ما زالت معك -يا أختي الكريمة- هي في الأساس أعراض قلق وتوتر، ولكن هناك شيء يجب أن تتأكدي منه ارتفاع هرمون الغدة الدرقية إذا كان معه أعراض أخرى لنشاط زائد في الغدة الدرقية فهذا قد يأتي بنفس الأعراض، ولذلك يجب عليك مراجعة طبيب الغدد الصماء في هذا الصدد.

أما بخصوص زيادة الوزن فبعض الناس عندما يكونون مكتئبين أو قلقين ترتفع شهيتهم ويأكلون بكثرة كنوع من تخفيف القلق والتوتر فقد يكون هذا سبب زيادة الوزن عندك.

على أي حال -يا أختي الكريمة- أولاً: عليك التأكد من مشكلة الغدة، ثم ثانياً: ليس عندك اضطراب للقلب، فكل هذه الأعراض أعراض قلق وتوتر ويجب علاجها عند الطبيب النفسي.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً