الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فقدان الشهية عند الطفل مع كثرة التقيؤ بعد الأكل
رقم الإستشارة: 245300

3015 0 222

السؤال

لدي ابن يبلغ من العمر ثمان سنوات، وهو يعاني من عدم القدرة على الأكل أو الشرب صباحاً، حيث إنه قبل أن يغادر المنزل إلى المدرسة نحاول أن نعطيه بعض المأكولات الخفيفة، أو حتى أن يشرب كوباً من الحليب أو العصير، إلا أنه وبالرغم من رغبته في ذلك لا يستطيع، وإن تكلف الأكل أو الشرب يتقيأ.

ونرى أن ذلك مؤثر عليه حيث يبقى في المدرسة حوالي ثمان ساعات حتى العودة إلى المنزل مرة أخرى، علماً بأنه يستطيع أن يأكل في الفسحة المدرسية أي حوالي الساعة التاسعة صباحاً.

أرجو إرشادي إلى ما ينفع هذا الابن، ولا تنسونا من الدعاء.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ العزيز/ مبارك حفظه الله!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فإذا كان الطفل يعاني من مشاكل النحافة أو السمنة الزائدة أو مشاكل في الجهاز الهضمي؛ فيمكن أن تلعب دوراً في هذه الظاهرة، ولا بد من تشخيص الأمر، وأحياناً يحتاج إلى العرض على طبيب متخصص في مجال الجهاز الهضمي عند الأطفال لإجراء بعض الفحوصات البسيطة.

أما إذا كان النمو طبيعياً ولا توجد مشكلة صحية، أو أي نوع من الأعراض وكانت شهية الطفل خلال باقي اليوم طبيعية، فلا توجد إشكالية صحية من هذا الأمر، ويمكن أن يأخذ الطفل التغذية المناسبة في فترة الفسحة كما ذكرت ولا يوجد ما يقلق.

والله الموفق.



مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً