هل الأفكار الانتحارية من مضاعفات الأثايميل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأفكار الانتحارية من مضاعفات الأثايميل؟
رقم الإستشارة: 2454030

627 0 0

السؤال

السلام عليكم.

تم تشخيص حالتي بالاكتئاب، ووصف لي الطبيب حبة ونصف زاناكس يوميا، وحبة أثايميل 30 مغ يوميا، استعملته لليوم الخامس، فأصبت بانقباض وقلق وأفكار سوداء وتفكير مشوش، وأرى الانتحار مفرا لإنهاء معاناتي ومعاناة زوجي معي، هل الأمر عادي؟ هل أستمر في تناوله؟ أم ماذا أفعل؟

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سائلة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

دواء (أثايميل Athymil) اسم فرنسي لدواء يُسمَّى علميًا (ميانسيرين Mianserin) وهو من فصيلة مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، وفعّال للاكتئاب، وفعّال في علاج القلق، وليسى من آثاره الجانبية زيادة الأفكار الانتحارية في الأسابيع الأولى مثل أدوية الـ (SSRIS)، ولذلك أرى أن هذه الأعراض هي من أعراض الاكتئاب، ولذلك عليك الاستمرار عليه، لأنه يحتاج لفترة حتى يعمل. الـ (زاناكس xanax) طبعًا هو مُهدئ، ويعمل في الأيام الأولى على التهدئة، فعليك بالاستمرار في الدواء.

الآثار الجانبية الوحيدة الخطيرة من الـ (ميانسيرين) أو الـ (أثايميل) هو أنه أحيانًا يؤدي إلى تكسير في كرويات الدم البيضاء، ممَّا جعل الكثير من الدول لا تُحبذ استعماله، ولكن هو من مضادات الاكتئاب فعلاً، ومضاد للقلق، وفعّال، ومفعوله يبدأ بعد أسبوعين.

فعليك بالاستمرار عليه، مع الزاناكس، لأنه كما ذكرت لك الزاناكس هو مُهدئ وسوف يُساعدك في هذه الفترة، حتى يبدأ الـ (ميانسيرين) في العمل، و-إن شاء الله- تزول أعراض الاكتئاب ومنها هذه الأفكار الانتحارية، وعليك التحدث مع زوجك، وحتى يكون داعمًا لك في هذه الفترة الحساسة وحتى تختفي أعراض الأفكار الانتحارية.

وللفائدة راجعي العلاج السلوكي للتفكير في الانتحار: (2240168 - 15807 - 2364663 - 2294112).

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: