أعاني من اضطراب القلق النفسي وكثرة الوساوس - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من اضطراب القلق النفسي وكثرة الوساوس
رقم الإستشارة: 2460711

90 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عزباء أعاني من اضطراب القلق النفسي وكثرة الوساوس عن الأمراض، والخوف من الإصابة بالأمراض الخطيرة، لدرجة كل اليوم يمر وأنا أفكر، وبماذا سيحدث لي في المستقبل، ولا أكف عن البكاء.

في الفترة الحالية أصابني اضطراب في الدورة الشهرية، هناك نزيف يستمر لأكثر من عشرة أيام وصفت لي الطبيبة مضاداً للنزيف، وهرمونات لتعديل الدورة، ولكن الخوف والوساوس والقلق كثر في هذه الفترة، لدرجة بدأ يظهر علي الاكتئاب ولا أشعر بيومي، وهو يمر، صرت أتوهم أمراضاً خطيرة، وإني مصابة بها، وفي اليوم الثامن عشر من شرب الأدوية رجع لي النزيف، وأصبت بنوبة هلع، وبدأت السيناريوهات في عقلي أشعر أني تعبانة، ومنهكة من الحياة، بالرغم من أني لا أكف عن قراءة القرآن، والأذكار كل يوم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
بداية فإن اضطراب الدورة الشهرية وغزارتها أمر مرتبط بالسمنة خصوصا إذا كنت تعانين من وجود بعض الشعر الزائد في الوجه والصدر وقد يصاحب ذلك حبوب في الوجه والحل النهائي لغزارة الدورة يأتي من خلال إنقاص الوزن ويمكن الوصول الى ذلك الهدف من خلال مفهوم الصيام المتقطع ومن خلال حمية خالية من السكر وقليلة النشويات وهناك الكثير من الإستشارات التي تحدثت عن ذلك يمكنك العودة إليها والاستفادة منها.

يعاني البعض من مجموعة الأمراض النفسية البسيطة مثل الخوف الاجتماعي والقلق والتوتر والخوف من الأمراض والوسواس القهري والهلع؛ مما يؤدي في الكثير من الأحيان الى تسارع نبض القلب وتسارع معدل التنفس والى الرعشة وكثرة البكاء والقاسم المشترك في تلك الأمراض هو إضطراب مستوى هرمون سيروتونين في الدماغ ومع ضبط مستواه يمكن الشفاء من تلك الأمراض إن شاء الله تعالى.

مما يساعد في رفع نسبة هرمون سيروتونين بشكل طبيعي ممارسة رياضة المشي مع أهمية غذاء الروح كما نغذي الجسد من خلال الصلاة على وقتها وبر الوالدين وصلة الرحم وقراءة ورد من القرآن والدعاء والذكر كل ذلك يحسن الحالة المزاجية ويصلح النفس مع البدن ومن المهم الحصول على قسط كاف من النوم ليلا مدة لا تقل عن 6 الى 7 ساعات مع ساعة قيلولة ظهرا.

من الأدوية التي تحسن الحالة المزاجية وترفع من مستوى هرمون سيروتونين وتعالج الكثير من الأمراض النفسية مثل الخوف المرضي والتوتر والقلق والاكتئاب حبوب cipralex 10 mg مما يساعد في علاج الخوف المرضي حيث نبدأ بجرعة 10 مج لمدة شهر ثم جرعة 20 مج لمدة 10 شهور ثم جرعة 10 مج مرة اخرى لمدة شهر ثم تتوقف عن العلاج ولكن أنصح بزيارة طبيب نفسي للمشورة وللتأكد من حاجتك لتناول تلك النوعية من الأدوية.

نؤكد دائماً على أهمية أخذ حقنة فيتامين D3 جرعة 300000 وحدة دولية أو جرعة 200000 وحدة دولية حسب المتوفر ثم تناول كبسولات فيتامين D3 الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية، كبسولة واحدة أسبوعياً لمدة 12 أسبوعا مع الحرص تناول مكملات غذائية مثل حبوب المغنسيوم 500 مج وحبوب الكالسيوم 500 مج وفيتامين C واحد جرام بشكل يومي لمدة شهرين أو أكثر، وهي موجودة في محلات المكملات الغذائية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: