الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوة الشخصية مع البكاء عند الإساءة من المقربين
رقم الإستشارة: 246162

1925 0 291

السؤال

كل من حولي يقولون عني شخصيتي قوية، وهذا حقيقي، كما أني حازم جداً ومنظم جداً، لكن عندما يسيء إلي شخص ممن أحبهم جداً مثل زوجتي أو أحد أصدقائي المقربين أجدني أبكي بكاء الأطفال وأمام من وجه لي الإساءة! فهل هناك من علاج نفسي لموضوع البكاء الشديد عند حدوث موقف مثل تلك المواقف؟؟


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ العزيز/ عبد الله حفظه الله!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

فمثل هذا التحول في المزاج، أي التحول من القوة والشدة إلى الضعف والبكاء والانهيار الكامل يكون لدى بعض الناس الذين لديهم حساسية في شخصياتهم، وربما تقلب في المزاج، كما أن هذا يحدث للذين يميلون إلى الكتمان وعدم المصارحة وعدم الإفصاح بما في داخلهم.

نصيحتي لك يا أخي هي أن تجتهد وأن تكون وسطياً في مشاعرك، ويمكنك الوصول لذلك بأن تفرغ عن نفسك نفسياً بأن تعبر عن ذاتك في كل الأمور التي لا ترضيك، خاصةً نحو الآخرين، أي أن تعبر عن نفسك أولاً بأول، وأن لا تدع لأي احتقانات تتكون في داخل نفسك، مما يؤدي إلى هذه الانفجارات العاطفية، والتي تكون في حالتك في صورة البكاء الشديد، وقد رأينا في بعض الناس أن التعبير يكون بالصراخ والغضب والعنف.

على العموم البكاء أكثر رحمةً من الشدة والعنف والقوة، ولكن يمكنك التخلص من ذلك بأن تعبر عن نفسك أولاً بأول كما ذكرت لك.

أضف إلى ذلك أنه حين تنتابك أي نوبة من نوبات البكاء يجب أن تتذكر دائماً أن الموقف لا يتطلب كل ذلك، وأن تراجع نفسك، وهذا سوف يساعدك أيضاً إن شاء الله في أن لا يحدث ذلك لك في مرات قادمة.

لا أرى أنك مريض بالمفهوم النفسي وأنت لست في حاجة إلى أدوية علاجية، كل الذي تحتاج هو نوع من التوزان النفسي الداخلي، وكما ذكرت لك يتأتى ذلك بتقليل الحساسية وأخذ الأمور بصورةٍ أكثر سهولة مع ضرورة التفكير الإيجابي في المواقف التي تظهر عليها السلبية.

وبالله التوفيق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: