الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من رجفة في كامل الجسم في رمضان فقط، فما علاجها؟
رقم الإستشارة: 2482793

758 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.

منذ خمس سنوات وأنا أعاني -في رمضان فقط- من رعشة وهبوط عام عند الاستيقاظ للسحور، وتبقى طوال اليوم، وأعاني من صعوبة العودة للنوم بعد السحور، وإذا نمت أصبح في حالة أسوأ من الرجفان، لدرجة لا أستطيع أن أغسل وجهي، أو أقف طويلا، أنام بعد صلاة العشاء مباشرة، وأستيقظ قبل أذان الفجر بساعة.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المعلوم أن النظام العام الروتيني للجسم يختلف في فترة رمضان، وقد يعاني البعض ممن لهم تاريخ مرضي من نقص السكر، ولذا فقد ينصح الطبيب بعدم الصوم إذا كان المريض يعاني من مشكلة صحية أثناء الصوم، وكذلك الإرهاق وقلة النوم، قد تتسبب في الشعور بالرعشة، والتي قد تحدث بسبب الإرهاق أو بسبب نقص السكر والطاقة، وفي بعض الأماكن الساخنة قد يتناول الصائم كمية كبيرة من السوائل، ولا يستطيع أن يتناول كمية كافية من الطعام، لذا فقد يعتمد الصائم في هذه المناطق على وجبة السحور أو العشاء كمصدر للغذاء، بدل الإفطار.

وبصورة عامة عليك في حالة حدوث أعراض غير طبيعية مراجعة طبيب متخصص للفحص، وعدم الاعتماد على التكهنات، وسيقوم الطبيب بالفحص المناسب، وبعدها يمكنه أن يقدم النصح الأمثل.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً